المجلس البلدي في صيدا برئاسة المهندس محمد السعودي هنأ بحلول راس السنة الهجرية 1440
الرئيسية / المرأة والمجتمع /صحة /علاج التهاب الحلق والاذن

جريدة صيدونيانيوز.نت / علاج التهاب الحلق والاذن

صيدونيانيوز.نت/ صحة / علاج التهاب الحلق والاذن

يعد التهاب الحلق والأذن شائعاً وخاصة عند الأطفال ويصيبهم عادة مع نزلات البرد.

وفي الغالب يكون ألم الأذن مصحوباً بالتهاب الحلق، حيث يرتبط أنبوب استاكيوس في الأذن الوسطى بالجزء الخلفي من الأنف والعلوي من الحلق، وبالتالي يؤثر على الأنف والحلق. وفي حال كان الحلق ملتهب قد يشعر المريض بالألم في الأذن بسبب مسارات الأعصاب المشتركة.

التهاب الاذن

يعتبر التهاب الأذن عدوى فيروسية أو جرثومية في الأذن الوسطى، وهي المنطقة التي تقع خلف طبلة الأذن مباشرة، وتحدث غالباً بعد الإصابة بالزكام وتسبب العدوى التورم الذي يقطع الأنبوب الأذستي، وهو الممر الذي يربط الأذن الوسطى بالجزء الخلفي من الحلق.

وبالتالي يصل السائل المصاب داخل الأذن الوسطى ويسبب الضغط على أسطوانة الأذن مما يؤدي إلى الألم والانتفاخ. وتعد عدوى الأذن شائعة جداً بين الأطفال الذين تتراوح اعمارهم بين 6 أشهر وسنتين.

علاج التهاب الاذن

يمكن أن يتم وصف المضادات الحيوية لعلاج التهاب الأذن من قبل الطبيب. ويجب التأكد من أن الطفل يقوم بأخذ الجرعة كاملة وينهي الدورة بشكل كامل. حتى لو شعر الطفل بتحسن خلال عدة أيام فيجب الالتزام بالمضاد الحيوي حتى تنتهي الجرعة المطلوبة.
في حال كان الطفل يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة فيمكن إعطائه الأسيتامينوفين أو الأيبوبروفين. وتعمل هذه الأدوية على التحكم بالألم خلال ساعة إلى ساعتين.

التهاب الحلق

يعد التهاب الحلق أحد أعراض الأمراض مثل البرد، وقد يشعر الشخص المصاب بالتهاب الحلق بعدم القدرة على البلع والألم أثناء البلع، وقد يكون لون الحنجرة أحمر فاتح.

يحدث التهاب الحلق بسبب الفيروسات وعادة ما يستمر ألم التهاب الحلق الذي ينتج عن الالتهابات الفيروسية لمدة 3 إلى 4 أيام وقد يؤدي إلى التهاب اللوزتين، حيث تتورم اللوزتين في الجزء الخلفي من الحلق.

علاج التهاب الحلق

تحدث عادة التهابات الحلق بسبب العدوى البكتيرية، وفي حال تم تركها دون علاج يمكن أن تسبب أمراض أكثر خطورة، ويتم عادة علاج التهاب الحلق بالمضادات الحيوية مثل البنسلين أو أي نوع آخر.
ويمكن إعطاء الأدوية المخففة للألم مثل الأسيتامينوفين أو الأيبوبروفين.

علاج التهاب الحلق والاذن في المنزل

يمكن أن يتم علاج التهاب الحلق والأذن في المنزل من خلال الطرق التالية:

مسكنات الألم دون وصفة طبية: مثل الأسيتامينوفين والأيبوبروفين التي تخفف من أعراض نزلات البرد والإنفلونزا، وتعتبر من الأدوية الآمنة والفعالة التي يمكن استخدامها دون الرجوع للطبيب.

مضادات الهيستامين: قد يكون الألم في الحلق والأذن بسبب الحساسية ويكون مصحوباً بأعراض مثلالسيلان في الأنف واحتقان الأنف والعطس. وقد تسبب الحساسية تورماً في بطانة الأنف التي تمتد إلى أنبوب أوستاكي وتسبب الألم في الأذن. وتعمل مضادات الهيستامين على تخفيف الحساسية وتقليل الأعراض.

المحلول الملحي للأنف: قد تسبب التهابات الجهاز التنفسي العلوي زيادة في إنتاج المخاط ما يسببالألم في الأذنين والحنجرة، ويمكن استخدام المحلول الملحي وشطف الأنف لإزالة المخاط الزائد لتجنب حدوث الالتهابات.

العلاجات المهدئة للحلق: تساعد العلاجات المهدئة للحلق على تخفيف ألم الحلق وألم الأذن الذي يحدث نتيجةً لالتهاب الحلق، ويمكن استخدام العسل مع أنواع معينة من الشاي.

2018-07-02

دلالات: