الرئيسية / الشباب والرياضة /الرياضة الاوروبية /غياب ميسي لا يغير برشلونة

من مباراة برشلونة وإنتر (أ ب).

جريدة صيدونيانيوز.نت / غياب ميسي لا يغير برشلونة

 

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار العالم / غياب ميسي لا يغير برشلونة

المصدر: "أ ف ب" 

وضع #برشلونة الإسباني و #بوروسيا_دورتموند الألماني، قدماً في دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا في #كرة_القدم، فيما نجا باريس سان جيرمان من ورطة مبكرة بادراكه التعادل ضد #نابولي الإيطالي في اللحظات الأخيرة، ضمن الجولة الثالثة من دور المجموعات.

 

ومن دون نجمه المصاب الأرجنتيني ليونيل ميسي، حقق برشلونة فوزه الثالث تواليا على حساب ضيفه انتر بهدفي البرازيلي رافينيا، الذي لعب بدلا من ميسي (32) وجوردي ألبا (83).

 

وصحيح أن برشلونة، حامل اللقب 5 مرات، افتقد للمسات ميسي وفاعليته، إلا أنه حافظ على أسلوبه الهجومي، مستعداً بأفضل طريقة للكلاسيكو المنتظر مع غريمه ريال مدريد في الدوري المحلي الأحد المقبل.

 

وسيغيب ميسي، الذي جلس على المدرجات بجانب ابنه، حتى منتصف تشرين الثاني المقبل، لإصابته بكسر في يده اليمنى خلال المباراة الاخيرة للكاتالونيين ضد إشبيلية (4-2) في الدوري الإسباني، الذي يتصدر ترتيبه.

 

وقال مدرب برشلونة ارنستو فالفيردي: "كانت المباراة الاولى من دون ميسي ولقد استجبنا جيدا".

 

وفي المجموعة عينها، دفع توتنهام الإنكليزي ثمن الأخطاء الفردية وأهدر تقدمه في آخر ثلاث دقائق أمام مضيفه ايندهوفن الهولندي (2-2)، وبالتالي فرصة تحقيق فوزه الأول.

 

وأقر مدرب توتنهام الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو أن فريقه بات بحاجة إلى معجزة لتخطي دور المجموعات: "في النهاية كان تعادلاً. سيكون الأمر صعبا.. هذه مباراة كان يجب أن تفوز فيها".

 

وأنقذ الأرجنتيني أنخل دي ماريا فريقه باريس سان جيرمان من معمعة حسابات مبكرة، عندما سجل هدف التعادل في وقت قاتل أمام ضيفه نابولي الإيطالي (2-2).

 

وكان ليفربول أكبر المستفيدين من التعادل بتصدره المجموعة بست نقاط، مقابل 5 لنابولي و4 لسان جيرمان، بعد سحقه ضيفه النجم الأحمر الصربي 4-0، بينها ثنائية لنجمه المصري محمد صلاح.

 

ووضع بوروسيا دورتموند الألماني قدما في الدور الثاني بفوز ثالث تواليا وساحق على مطارده أتلتيكو مدريد الإسباني 4-0، على ملعب "سيغنال إيدونا بارك" في المجموعة الأولى.

 

وهذه أقصى خسارة لأتلتكيو تحت اشراف مدربه الارجنتيني دييغو سيميوني في جميع المسابقات. وقال سيميوني: "كان بوروسيا أفضل. دورتموند فريق جميل جدا".

 

وفي المجموعة عينها، تعادل بروج البلجيكي وضيفه موناكو الفرنسي 1-1. سجل للضيوف موسى سيلا (32)، وعادل لأصحاب الأرض البرازيلي ويسلي (40).

 

وفي المجموعة الرابعة، انفرد بورتو البرتغالي بالصدارة برصيد سبع نقاط بفوزه على مضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي 3-1.

 

وسجل للفائز المالي موسى مارينغا من ركلة جزاء (26) والمكسيكيان هيكتور هيريرا (35) وخيسوس كورونا (47) وللخاسر أنكون ميرانتشوك (38). وأهدر البرتغالي مانويل فرنانديز ركلة جزاء للمضيف (10) صدها الحارس الإسباني المخضرم إيكر كاسياس. وهذه ركلة الجزاء الأولى يصدها كاسياس في المسابقة منذ 2007.

 

في حين نزل شالكه الألماني الى مركز الوصيف برصيد خمس نقاط بتعادله مع مضيفه غلطة سراي التركي (الثالث بأربع نقاط) سلبا في اسطنبول.

2018-10-25

دلالات:



الوادي الأخضر