الرئيسية / أخبار العالم /أخبار العالم /بوتين يحذر من "تفاقم الوضع" في العراق ولبنان والخليج

جريدة صيدونيانيوز.نت / بوتين يحذر من "تفاقم الوضع" في العراق ولبنان والخليج

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار العالم / بوتين يحذر من "تفاقم الوضع" في العراق ولبنان والخليج

 

 

المصدر: النهار

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتحدث امام قمة مجموعة "بريكس" عبر تقنية الفيديو من المقر الرئاسي قرب موسكو أمس.(أ ف ب)

 

حذر الرئيس الروسي  #فلاديمير بوتين، في خطاب امام  قمة دول "بريكس"، عبر تقنية الفيديو من المخاطر المستمرة في الشرق الأوسط، وركز في كلمته على الوضع في #العراق بشكل خاص.

 

وقال :"لا تزال هناك مخاطر من تفاقم الوضع في العراق و#لبنان وأفغانستان ومنطقة الخليج".

 

وأشار إلى أن الوضع في مجال الأمن العالمي والإقليمي لا يزال صعبا، قائلا: "يمكن ملاحظة زعزعة استقرار خطيرة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، واستمرار المواجهات المسلحة في ليبيا واليمن. ولا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به للتوصل إلى تسوية سياسية في سوريا".

 

وأكد على أن الإرهاب الدولي وتهريب المخدرات لا يزالان يشكلان تهديدا خطيرا، كما أشار إلى أن حجم الجرائم الإلكترونية قد زاد بشكل ملحوظ.

 

وتجدر الإشارة إلى أنه إلى روسيا تضم مجموعة بريكس الصين والهند والبرازيل وجنوب أفريقيا.

 

على صعيد آخر، أقر مجلس دوما الدولة للاتحاد الروسي في قراءة أولى، مشروع قانون، من شأنه منح الرؤساء السابقين حصانة لدى مغادرتهم سدة الرئاسة.

والتشريع الذي نشر على الموقع الالكتروني لمجلس الدوما، هو من بين تعديلات دستورية تمت الموافقة عليها هذا الصيف في استفتاء على مستوى البلاد، وسيتيح لبوتين  الترشح لولاية جديدة عندما تنتهي ولايته الرابعة في 2024.

 

ويمنح القانون في حال المصادقة عليه، الرؤساء السابقين وعائلاتهم حصانة من المحاكمة لجرائم يرتكبونها خلال حياتهم. كما سيمنحهم حصانة من التفتيش والاعتقال والاستجواب.

 

وحاليا يتمتع الرؤساء السابقون بحصانة من المحاكمة على جرائم ترتكب خلال توليهم المنصب.

 

وأقر مجلس الدوما مشروع القانون في قراءة أولى من ثلاث. وكي يصير قانونا يتعين أن يحصل على موافقة مجلس الاتحاد، وعلى توقيع بوتين.

 

وبموجب القانون يمكن نزع الحصانة عن رئيس سابق في حال اتهامه بالخيانة أو بجرائم خطيرة أخرى، ويتعين تأكيد الاتهامات في المحكمتين العليا والدستورية.

ثم يتعين على مجلسي البرلمان تأييد الإجراء بتصويت غالبية الثلثين.

 

وقال النائب بافل كراشينينيكوف، أحد معدي القانون، لوكالة "ريا- نوفوستي" الروسية الرسمية، إن التشريع الجديد لن يطبّق على ميخائيل غورباتشيف الذي ترأس الاتحاد السوفياتي حتى انهياره في 1991.

 

وديميتري ميدفيديف، الذي كان رئيسا للدولة بين 2008 و2012، هو الرئيس السابق الوحيد الذي لا يزال على قيد الحياة.

 

وأقر الدوما أيضا في قراءة أولى مشروع قانون يمنح الرؤساء السابقين مقعدا في مجلس الاتحاد لمدى الحياة، وهو المنصب الذي يمنح أيضا حصانة من المحاكمة.

وأثارت مشاريع القوانين شائعات عن أن بوتين (68 سنة) يعتزم التنحي، لكن الكرملين نفى ذلك، مؤكدا أن الرئيس في صحة جيدة.

_________________________

حملة تبرع بالدم  في حديقة مستشفى حمود الجامعي بصيدا غدا ...هل تعافيت من كورونا ؟..تبرع بالدم وساعد غيرك

2020-11-18

دلالات:



الوادي الأخضر