www.sidonianews.net
Editor-In-Chief: Ghassan Zaatari
 
جريدة صيدونيا نيوز
قسم أخبار لبنان
إبحث في صيدونيا نيوز الجمعة 22 أيلول 2017
 

أول صحيفة اليكترونية صدرت في صيدا والجنوب أواخر العام 2002
مرخصة من وزارة الاعلام ونقابة الصحافة اللبنانية
رئيس التحرير المسؤول: الصحافي غسان الزعتري
إمتياز: هدى مارديني / مديرة التحرير: الإعلامية رئيفة الملاح
سكرتير التحرير: الأستاذة منى الزعتري

صيدا لبنان العالم العربي العالم المرأة والمجتمع الشباب والرياضة
إتصل بنا الأرشيف إعلانات معرض الصور الدليل وفيات

مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان يعلن غدا الأحد 25 حزيران 2017 أول أيام عيد الفطر السعيد ... كل عام وأنتم بخير

HWPL: Let us work together to achive World Peace - Sidonianewsمدرسة العلم والإيمان الإسلامية - صيدا - سهل الصباغ تعلن عن بدء التسجيل لصفوف الروضات وجميع الحلقات الأساسي للعام الدراسي 2017 - 2017

بشرى سارة لأطباء الاسنان من مستشفى دلاعة - صيدا

 التمويل عا الإسكان :...علان هام وفرصة لا تعوض من الوادي الأخضر .... ليه تعيش كل حياتك بالإيجار..تملك شقة بصيدا بـ 400 $شهريا ...  BABA HOME SAIDA-2012 

 LA REINE - لا رين أجمل صالة أفراح في صيدا والجنوب     Follow Sidonianews On Twitter  Find Sidonianews On Facebook 
جريدة صيدونيا نيوز > لبنان > سياسة أضف هذه الصفحة إلى مفضلتك حفظ الصفحة طباعة الصفحة أرسل لصديق عودة


كلام يقاطعه صراخ ودموع... شهادتكم غالية وكذبهم رخيص




عرس الشهادة (مروان عساف - النهار)

عرس الشهادة (مروان عساف - النهار)



جريدة صيدونيانيوز.نت

أخبار لبنان / صيدونيانيوز.نت / كلام يقاطعه صراخ ودموع... شهادتكم غالية وكذبهم رخيص

علي عواضة المصدر: "النهار" 

 

1130 يوماً، انتظر أهالي العسكريين الشهداء في خيمة رياض الصلح آملين عودة أولادهم إلى أحضانهم. 1130 يوماً بكى الأهالي لوحدهم بعيداً من أعين السياسيين وعدسات الكاميرات. أيام طويلة ممزوجة بإرادة قويّة وصبر لا تتحمله الجبال فكانت لحظة الوداع الأخيرة بمرور موكب التشييع من أمام الخيمة كتحية من شهداء الجيش إلى الخيمة التي لطالما اجتمع فيها الأهالي وتلقّوا الوعود الكاذبة بقرب الحلّ.

 

في الخيمة اجتمع أهالي شهداء الجيش، منهم من فقد ابنه في معركة عرسال ونهر البارد ومعركة عبرا، وحدهم الأهالي يدركون وجع بعضهم البعض. مفجوعين التقوا للمرة الأولى احتضنوا بعضهم البعض، كفكفوا دموع أمّهات #الشهداء، منهنّ من استذكرت شهادة ولدها رغم مرور 10 سنوات، كوالدة الشهيد طوني سمعان التي فقدت ابنها في معركة نهر البارد، وما زالت تنتظر معرفة مصير قتلة ابنها. وبكلام ممزوج بالدموع، أكدت "أننا تلقّينا وعوداً بمتابعة التحقيقات ومعاقبة الفاعلين، وما زالنا ننتظر تطبيق الوعد وكشف كيف تم تهريب #الإرهابيين... آملاً أن لا يتكرر الأمر نفسه مع شهداء الجيش في معركة عرسال ويضيع دماء الأبطال مع السياسيين".

 

 

 

كلام والدة الشهيد سمعان قاطعها صراخ والدة الشهيد في الجيش حسن شمص الذي قضى عام 2005؛ حضرت بمفردها، بدأت بتقديم واجب العزاء للأهالي المفجوعين، صرخت بأعلى صوتها: "هول ولادنا باعونا الزعما، كلن إخوة ما في فرق بين الجنوب والشمال ولادنا شهدا"، لتنهي كلماتها بعدما أصابها التعب وتجلس بالقرب من والدة الشهيد طوني سمعان، يحملن الورود الحمراء، فيما ماري خوري شقيقة العسكري المختطف سابقاً لدى "النصرة" اهتمت بالنسوة قبل أن تسقطَ زوجة العسكري الشهيد محمد ضاهر وتفقد وعيها قليلاً فتحوّلت عدسات الكاميرات إليها، وكأنه ما كان ينقصها سوى بعض "المتطفلين" الذين يحاولون التقاط صورة لزوجة مفجوعة أو أم ثكلى، فارتفعت أصوات بعض الأهالي مطالبين بإبعاد الكاميرات والسماح لعناصر الدفاع المدني بمعالجة الزوجة.

 

حالة الغضب لدى الأهالي لا يمكن وصفها ببعض الكلمات، فالأحاديث التي دارت داخل الخيمة تطرح عشرات الأسئلة، عن كيفية الاختطاف ومن منع إنقاذ أولادهم، وكيف تناست الحكومة السابقة ملفّهم، وهل عليهم تصديق أنّ ترحيل عناصر "داعش" هدفه كان كشف مصير الشهداء، أسئلة تداولها الأهالي دون أجوبة واضحة، بينما صرخت إحدى النساء: "وين هو الشعب" فبدل أن تتحوّل الخيمة إلى مقصد شعبي في يوم الحداد الوطني فضّل الشعب اللبناني قضاء نهار "الإجازة" إما في الجبل وإما على البحر.

 

 

 

الشعب اللبناني الغائب عن التشييع، سوى من بعض من تحمّل المسؤولية الوطنية ورأى أنّ الملفّ يعنيه، كوسيم غندور الذي لم يترك الأهالي في محنتهم ولبس الأسود حداداً على الشهداء رغم أنه لا تربطه أي قرابة مع أيّ من الشهداء، فرأى أنّ هيبة الدولة فقدت مع خطف العسكر، "فالمقصّر والمذنب معروف للدولة، ولا أحد يتحرك أقله احتراماً لدموع الأمّهات والأطفال اليتامى".

 

صرخات الغضب في وجه الدولة وفي وجه الشعب "المخدّر" أطلقتها ماري خوري، حالمة أن يستيقظ الشعب اللبناني من ثباته العميق ويحاسب المقصّرين والمتواطئين مع الإرهابيين، فالأهالي مهما تضامن معهم من بقي من أحياء في الشعب اللبناني فلن يخفّفوا عنهم فقدان أحبّتهم، خاتمة حديثها بكلمة للسياسيين: "الله لا يوفقكن".

 

دموع الأهالي خرقتها أصوات سيارات الإسعاف القادمة من شارع المصارف في وسط البلد، معلنةً وصول موكب الشهداء، فانتشر الأهالي حول سيارات الشرطة العسكرية والإسعاف ليتحوّل الشارع إلى هرج ومرج، فقد حاول العسكريون المولجون حماية الموكب منع الصحافيين من الاقتراب، بينما العديد منهم ذرف الدموع بعيداً من الكاميرات وكأنه يقول: "قد أكون أنا مكان ذلك الشهيد وأهلي يذرفون الدموع على فقدي وتتجاهل مصيري الدولة". دموع العسكري قابلتها حالة من الغضب لدى بعض الشرطة العسكرية، تعابير وجوههم تنطق بعشرات الكلمات محاولين إخفاءها عن أعين الكاميرات وأعين الضباط، إلا أنها كانت واضحة خصوصاً عندما حاول أحدهم رفع إحدى السيدات المفجوعات، وعلى مقربة من الأهالي صرخ أحد المتضامنين بالقرب من الموكب: "شهادتكم غالية... وكذبهم رخيص".

 

اقرأ أيضاً: تداعيات "غزوة" عرسال هل انتهت بدفن جثامين الشهداء... وما السبيل الى بلسمة الجرح الوطني العميق؟

المصدر: النهار

www.sidonianews.net
09-09-2017

تعلن إدارة  LYCEE ST.NICOLAS عين المير   بإشراف الأب جهاد فرنسيس عن بدء التسجيل للعام الدراسي  2017-2018 من الروضات حتى البروفية إعتبارا من 5 أيلول    تبرع بشنطة وقلم لمدرسة أجيال صيدا التابعة لجمعية رعاية اليتيم    إعلان هام وفرصة لا تعوض من الوادي الأخضر .... وداعا للإيجار .. تملك شقة فورا بـ 500$ شهريا   

مدرسة العلم والإيمان الإسلامية - صيدا - سهل الصباغ تعلن عن بدء التسجيل لصفوف الروضات وجميع الحلقات الأساسي للعام الدراسي 2017 - 2017    عرض خاص في صيدا للرجال والشباب والأطفال من صالون حلاقة Gentel Hair - Salon for Men ...    شرى سارة إلى أهلنا في صيدا ...الدكتور حسين نفاع ( ph.D)  أخصائي تقويم النطق – التلعثم (التأتأة) – صعوبات التعلم  أطفال – ناشئين   


كلام يقاطعه صراخ ودموع... شهادتكم غالية وكذبهم رخيص :: جريدة صيدونيا نيوز
الموقع الرسمي - الوادي الأخضر للعقارات

القائمة

    الرئيسية

    الإفتتاحية

    رئيس التحرير

    صيدونيا نيوز

    بلديات

    مجتمعنا

    مدينة صيدا

    زعتري برس

    لإعلاناتكم

    إتصل بنا

    صفحة البحث

    >>أرشيف الصور

    >>أرشيف الموقع

    >>صيدا

    >>لبنان

    >>المرأة والمجتمع

    >>الشباب والرياضة

    فيسبوك


BABA HOME FOR FURNITURE-SAIDA

BABA HOME FOR FURNITURE-SAIDA

BABA HOME FOR FURNITURE-SAIDA


HWPL-2016- THE Declaration of Peace and Cessation of War

 HWPL-2016- THE Declaration of Peace and Cessation of War

HWPL-2016- THE Declaration of Peace and Cessation of War


الموقع الرسمي لمدرسة الفنون الإنجيلية الوطنية للبنات والبنين في صيدا

الموقع الرسمي لمدرسة الفنون الإنجيلية الوطنية للبنات والبنين في صيدا

الموقع الرسمي لمدرسة الفنون الإنجيلية الوطنية للبنات والبنين في صيدا


بالصور: فرصة لا تفوت للجادين فقط... للبيع شقة سكنية في الهلالية صيدا سفلي أول 275 متر مربع مع تراس بمساحة 250 متر مربع مكشوفة على مطل ومناطر رائع

للبيع شقة سكنية في الهلالية صيدا سفلي أول

للبيع شقة سكنية في الهلالية صيدا سفلي أول


شركة محمد يونس شريتح للتجارة - صيدا

مبيع جميع الأدوات المنزلية  والكهربائية - 723902-07

مبيع جميع الأدوات المنزلية والكهربائية - 723902-07


الموقع الرسمي لمعهد دار العناية المهنية – الصالحية - صيدا

الموقع الرسمي لمعهد دار العناية المهنية – الصالحية - صيدا

الموقع الرسمي لمعهد دار العناية المهنية – الصالحية - صيدا


جمعية إعانة الطفل المعاق

صيدا

صيدا


4B- Saida

فوربي - صيدا - نادي رياضي وملاعب وكافتيريا

فوربي - صيدا - نادي رياضي وملاعب وكافتيريا


لأحلى حفلة وأحلى جمعة وأطيب لقمة .. مطعم واحة السلام في صيدا

لأحلى حفلة وأحلى جمعة وأطيب لقمة .. مطعم واحة السلام في صيدا

لأحلى حفلة وأحلى جمعة وأطيب لقمة .. مطعم واحة السلام في صيدا


جمعية رعاية اليتيم في صيدا

SIDON ORPHAN WELFARE SOCIETY

SIDON ORPHAN WELFARE SOCIETY


Saida Car Zone




جمعية التنمية والنهوض الإجتماعي

 أنتــج

أنتــج


مواقع الإدارات الرسمية والأخبار والصحف والتلفزيونات والإذاعات في لبنان




جريدة صيدونيا نيوز

 

 

 

   جريدة صيدونيا نيوز  - رئيس التحرير والمدير المسؤول الصحافي غسان الزعتري
العنوان: صيدا - لبنان الجنوبي - ساحة النجمة بناية البربير - الطابق الرابع
هاتف وفاكس 726007 (7) 00961 - خليوي 226013 (3) 00961
بريد إلكتروني: zaataripress@yahoo.com -  zaatari.ghassan@gmail.com

التصميم: فكرة ومتابعة مالك الموقع غسان الزعتري - تنفيذ وبرمجة عبد الودود النقوزي

     [56905321]    جميع الحقوق محفوظة لجريدة صيدونيا نيوز® 2002-2017©