صيدونيا نيوز

الصور من البداوي عن جريدة النهار ( جريدة صيدونيانيوز.ت )

جريدة صيدونيانيوز.نت / عاجل : بالصور: 14 جريحا مدنيين وعسكريين في البداوي خلال محاولة الجيش اللبناني فتح الطريق والرئيس الحريري طالب قيادة الجيش بإجراء تحقيق

جريدة صيدونيانيوز.نت / أخبار لبنان / عاجل : بالصور:  14 جريحا  مدنيين وعسكريين في البداوي خلال محاولة الجيش اللبناني  فتح الطريق والرئيس الحريري طالب قيادة الجيش بإجراء تحقيق 

 

جريدة صيدونيانيوز.نت

توتر الوضع الأمني بعد ظهر اليوم في  منطقة البداوي حيث سجل تطورا داراماتيكا تمثل بمحاولة الجيش اللبناني فتح طريق البداوي وإخلائها من المتظاهرين الذين إفترشوا الأرض رافضين فتح الطريق..

وتطور الأمر إلى إطلاق نار بالقنابل المسيلة للدموع وتراشق بالحجار وإطلاق النار من قبل عناصر الجيش الذين أصروا على فتح الطريق وتفريق المتظاهرين فحصل هرج ومرج ووقعت إصابات في صفوف المتظاهرين وفي صفوف الجيش بحسب مصادر أمنية حيث أفيد أن عدد الجرحى 9 من المتظاهرين والمدنيين (بحسب سفير الشمال ) و5 من العسكريين (بحسب بيان لقيادة الجيش)

والوضع متوتر .. والإتصالات على أعلى مستوى للمعالجة منعا لمزيد من التدهور 

ولاحقا خيم الهدوء في منطقة البداوي بعدما نجحت المساعي في تهدئة الوضع وحصلت تظاهرة تضامنية من المتظاهرين والأهالي  الذين أكدوا على سلمية تحركهم وأن الجيش هو لكل الوطن ومرحب به  وأن ما جرى يجب هو محل تحقيق شفاف. وقد بلغت إندفاعة المواطنين والمتظاهرين إلى حد حمل عدد قائد المنطقة وعدد من ضباط وعناصر الجيش وسط صيحات الجيش منا ونحن من الجيش .

----------

وفيما يلي ما أوردته قناة أم تي في

وقعت مواجهات في البداوي تخللها إطلاق نار وسقوط عدد من الجرحى. وأفاد مراسل mtv أنّ أهالي البلدة المتظاهرون قالوا إنّ الجيش هو من أطلق الرصاص  لفك الاعتصام.
في حين ذكرت معلومات للـmtv أنّ ما حصل في البداوي لا صلة له بالحراك الشعبي فالجيش أوقف المطلوب عامر أريش وحصل اشتباكٌ مع عناصر من الجيش الذي تصدّى لأحد مطلقي النار.

------------

وفيما يلي ما أوردته النهار

عودة الهدوء إلى البداوي بعد توتُّر وتوضيح من الجيش (فيديو)

المصدر: الشمال- "النهار" 26 تشرين الأول 2019 | 17:05 
 

عاد الهدوء إلى شوارع البداوي، بعد انسحاب آليات الجيش والإبقاء على مجموعة لحفظ الأمن، فيما وصل عدد من سيارات الصليب الأحمر، مع وصول العشرات من المتظاهرين من ساحة عبد الحميد كرامي المعروفة باسم ساحة النور إلى نقطة البداوي، وسط هتافات "إسقاط النظام"، و"سلمية سلمية".

واختلط الحابل بالنابل اليوم في البداوي، في مشهد لا نريده أن يتكرّر في الساحات اللبنانية، حفاظاً على روح الثورة الجميلة.

وفي هذا السياق، أفاد مصدر عسكري لـ"النهار"، أنّ سيارتين اشتبكتا مع متظاهرين في البداوي، فتدخّل الجيش، بعدما تمّ رشقه بالحجارة، مما اضطره إلى إطلاق الرصاص المطّاط في الجوّ، بعد سقوط 5 جرحى في صفوفه. 


ولاحقاً، صدر عن قيادة الجيش البيان الآتي:

"على أثر إشكال وقع بعد ظهر اليوم في منطقة البداوي – طرابلس، بين مجموعة من المعتصمين على الطريق وعدد من المواطنين الذين حاولوا اجتياز الطريق بسياراتهم. تدخّلت قوة من الجيش لفض الإشكال فتعرّضت للرشق بالحجارة وللرمي بالمفرقعات النارية الكبيرة مما أوقع خمس إصابات في صفوف عناصرها، عندها عمدت القوة الى إطلاق قنابل مسيلة للدموع لتفريق المواطنين، واضطرت لاحقاً بسبب تطور الإشكال إلى إطلاق النار في الهواء والرصاص المطاطي حيث أصيب عدد من المواطنين بجروح. وقد استقدم الجيش تعزيزات أمنية إلى المنطقة وأعاد الوضع إلى ما كان عليه، وفتح تحقيقاً بالموضوع".

الرئيس الحريري

وفور تبلغه بالحادثة المؤسفة، أجرى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري اتصالا بقائد الجيش العماد جوزف عون وطلب منه اجراء تحقيق فوري بملابسات الحادثة واتخاذ التدابير اللازمة، مؤكدا على ضرورة حماية حرية التعبير السلمي للمواطنين، كما على الحفاظ على الطابع السلمي للتحرّك.

وسقط أكثر من 5 جرحى إثر إطلاق نار خلال محاولة الجيش فتح الطريق في منطقة البداوي.

وتُظهر الفيديوات المتناقلة من البداوي حالة من الهرج والمرج في الشوارع بين المتظاهرين والجيش ورشق بالعصي والحجارة.

وعمد متظاهرون إلى قطع طرق بالإطارات المشتعلة مع استمرار سماع رشقات نارية في الهواء. وطلب الجيش من الأهالي في طرابلس عدم الخروج من منازلهم لحين توقّف اطلاق النار تجنّباً لوقوع جرحى. كما افترش مواطنون الطرق على أوتوستراد طرابلس بيروت.

الرئيس ميقاتي

وأجرى الرئيس نجيب ميقاتي اتصالا بقائد الجيش جوزف عون، وتمنّى عليه "حماية التحركات السلمية بعد اطلاق النار على متظاهرين في منطقة البداوي وسقوط جرحى".

وتم الاتفاق مع قائد الجيش على "إجراء تحقيق شفاف في الأسباب التي أدت الى إطلاق النار ومحاسبة الفاعلين"، مشددا على "ضرورة التعاطي السلمي مع الاعتصامات في كل المناطق وعدم زج الجيش في مواجهات مع أهله".

وتعليقاً على ما جرى أيضاً، غرّد اللواء أشرف ريفي عبر حسابه في "تويتر" قائلاً": "هدف السلطة زجّ الجيش بمواجهة ثورة اللبنانيين السلمية كي تهرب من المحاسبة. كلنا ثقة بأنّ أهلنا في البداوي واعون لهذه المؤامرة، والثقة كاملة بقيادة الجيش والعماد جوزف عون، وندعو للتحقيق وتحديد المسؤولية. الجيش جيشنا، ومؤامرة هذه السلطة ساقطة، كما السلطة".

اللواء أشرف ريفي
General Ashraf Rifi
@Ashraf_Rifi
هدف السلطة زج الجيش بمواجهة ثورة اللبنانيين السلمية كي تهرب من المحاسبة. كلنا ثقة بأن أهلنا في البداوي واعون لهذه المؤامرة، والثقة كاملة بقيادة الجيش والعماد جوزيف عون، وندعو للتحقيق وتحديد المسؤولية. الجيش جيشنا، ومؤامرة هذه السلطة ساقطة، كما السلطة.

 

---------------------

 

بالفيديو 

https://youtu.be/MdmGolaCXgY

----------------

 

بالفيديو نقلا عن صفحة سفيرالشمال 

يستمر التوتر في مدينة البداوي على خلفية حصول مواجهات بين الجيش اللبناني والمتظاهرين الذين رفضوا إعادة فتح الطريق التي تربط طرابلس بعكار، حيث حصل إشتباك تخلله إطلاق نار وسقوط تسعة جرحى أربعة منهم بالرصاص، وخمسة بالحجارة والعصي، وتم نقل عدد من الجرحى الى مستشفى الاسلامي بواسطة الصليب الأحمر اللبناني، وأفادت مصادر طبية أن أحد الجرحى بحالة خطرة.

https://www.youtube.com/watch?v=AfWLFRrvVT0

 





www.Sidonianews.Net

Owner & Administrator & Editor-in-Chief: Ghassan Zaatari

Saida- Lebanon – Barbeer Bldg-4th floor - P.O.Box: 406 Saida

Mobile: +961 3 226013 – Phone Office: +961 7 726007

Email: zaatari.ghassan@gmail.com - zaataripress@yahoo.com