الرئيسية / أخبار لبنان /الصحة النفسية/د.بلال سالم /الإضطراب المزاجي ثنائي القطب : موروث أم مكتسب

جريدة صيدونيانيوز.نت / الإضطراب المزاجي ثنائي القطب : موروث أم مكتسب

صيدونيانيوز.نت / الصحة النفسية / الدكتوربلال سالم/ الإضطراب المزاجي ثنائي القطب : موروث أم مكتسب


إن السؤال الأول الذي يتعرض له الطبيب أو المعالج النفسي عند إصابة أحد المرضى بالإضطراب المزاجي ثنائي القطب هو التالي:ما سبب إصابتي بهذا المرض ولما أذا أنا وليس أخي أو أختي إو أمي أو أبي؟


والإجابة صعبة على الطبيب و المريض في آن واحد إذ لم يتوصل الطب الحديث الى تاريخ نشر هذا المقال إلى السبب المباشر النهائي القطعي الدليل للإصابة بهذا المرض ولكن هناك عوامل مؤثرة ألخصها في التالي:


1-العامل الوراثي حيث أن إصابة أحد الأبوين أو كلاهما بهذا المرض يضاعف من إحتمال إصابة الإبن إو البنت بهذا المرض فإحتمال الإصابة قد يصل الى 75% إذا كان كلا الأبوين يعاني من هذا المرض هذا بالإضافات الى دراسات التوائم التي أكدت هذه العلاقة الوراثية.من المستحيل أن لا تجد فرد من العائلة الصغيرة إو الكبيرة مصاب بهذا المرض و لو لم يكن المريض يعرف أو سبق أن تقابل مع هذا القريب.هناك دراسات جديدة تحاول أن تجد جينات معينة تربط بمعادلات رياضية معقدة للتنبؤ بحدوث المرض عند من عندهم الإستعداد له


2-التعرض لعقاقير الكورتيكوستيرويدز (الكورتيزون) أو مضادات الإكتئاب التي قد تسبب نوبات الهوس أو الإكتئاب خصوصا بالجرعات العالية أو لمن عنده إستعداد وراثي للإصابة بهذا المرض.


3-إدمان المنشطات كالأمفيتامين إو الكوكاين وفي بعض الأحيان المثبطات كالكحول أو الهيروين قد يكون سببا مباشرا لظهور المرض أو إزدياد أعراضه. 


4-الأمراض العامة التي تصيب الجسم أو الدماغ مثل أورام الدماغ إو أمراض الغدد الدرقية أو الإصابات نتيجة الحوادث التي تصيب الدماغ كلها عوامل مؤثرة للإصابة بهذا المرض.


ولكن كيف ممكن للمحيطين أو الأهل التنبه لإصابة المريض وعرضه على الطبيب النفسي هذا ما سأتطرق له في المقال القادم بإذن الله.
بلال سالم
19-03-2018 G
02-07-1439 H

الدكتور بلال سالم *: 

نبذة عنه :_https://dsfh.med.sa/doctor/bilal-a-salem/?_sf_s=bilal+salem

مواضيع ذات صلة : http://sidonianews.net/article201949/

2018-03-19

دلالات:



الوادي الأخضر