الرئيسية / أخبار لبنان /إفتتاحيات الصحف اللبنانية للعام 2018 - دلالات /المستقبل: بري متفائل بسرعة التشكيل: لا عُقد ولا تعجيز ولا "تكبير حجر" العد العكسي للتأليف انطلق: التوافق لمصلحة لبنان

جريدة صيدونيانيوز.نت / المستقبل: بري متفائل بسرعة التشكيل: لا عُقد ولا تعجيز ولا "تكبير حجر" العد العكسي للتأليف انطلق: التوافق لمصلحة لبنان

جريدة صيدونيانيوز.نت / أخبار لبنان / المستقبل: بري متفائل بسرعة التشكيل: لا عُقد ولا تعجيز ولا "تكبير حجر" العد العكسي للتأليف انطلق: التوافق لمصلحة لبنان


المستقبل

بعد انتهاء عملية التكليف إلى ما انتهت إليه من ثقة نيابية متجددة بالرئيس سعد الحريري لاستكمال مسيرة تعزيز الاستقرار واستنهاض الاقتصاد، انطلق عملياً العد العكسي لسباق تأليف الحكومة العتيدة، وسط قناعة وطنية متنامية بضرورة الإسراع في مهمة التصدي للتحديات المتعاظمة داخلياً وإقليمياً على قاعدة التعالي على المصالح الشخصية والحزبية وإعلاء صوت "التوافق لمصلحة لبنان". وتحت هذا العنوان العريض شكلت جولة الرئيس المُكلف على رؤساء الحكومات السابقين نهاية الأسبوع مناسبة لحثّ مختلف الأفرقاء على التحلي "بالروحية والإيجابية نفسها" التي سادت أجواء العمل في الحكومة المستقيلة حسبما دعا الحريري في معرض تأكيده النية والقدرة على "إنجاز الكثير" لمصلحة البلد والمواطن في المرحلة المقبلة لا سيما على صعيد الإصلاح ومكافحة الفساد.


وإذ لفت إلى ضرورة تعزيز التوافق الداخلي لتسريع تشكيل الحكومة في ظل "الضغط الإقليمي" المتزايد، نفى الرئيس المكلف وجود أي نية إقصائية لـ"القوات اللبنانية" في التشكيلة الحكومية العتيدة، مبدياً أمله بحصول مداورة في الحقائب وعدم حصر الوزارات السيادية بطوائف معينة وقال: "أنا أتمنى ذلك لكن هذا الأمر كغيره يحتاج إلى توافق سياسي ولو كان الأمر يعود لي وحدي لكنت بالتأكيد اعتمدت المداورة"، مشدداً على كون "المرحلة دقيقة" والجميع مُطالبون بالعمل سوياً للنهوض بالبلد.


وعشية استكمال الرئيس المكلف مشاوراته المُرتقبة اليوم في "ساحة النجمة" مع كتل وأعضاء مجلس النواب الجديد حول تصور كل منهم إزاء تشكيلة الحكومة المقبلة، أبدى رئيس المجلس نبيه بري تفاؤله بسرعة ولادة هذه التشكيلة ونقل عنه زواره لـ"المستقبل" توقعاته بألا يتجاوز مخاض التأليف فترة "الشهر" وقال: "لا مصلحة لأحد بتأخير ولادة الحكومة ولا بوضع العُقد أمامها"، نافياً في الوقت عينه وجود أي نية في عزل "القوات اللبنانية" وقال: "كل واحد لازم يأخذ حجمُه ولكن أيضاً ما بدنا حدا يكبّر حجرُه". كما لفت في ما يتصل بما يُثار حول مطالب "حزب الله" التوزيرية إلى أنّ "الحزب لن تكون له أي مطالب تعجيزية إنما ستكون له حصته الوزارية بصفته قوة أساسية في البلد"، مشيراً رداً على سؤال إلى أنّ مسألة المطالبة بوزارة للتخطيط مرهونة بسنّ قانون خاص بذلك وهو ما يحتاج إلى توافق مُسبق بين مختلف الأطراف حول إنشاء هذه الوزارة في المرحلة المقبلة.

2018-05-28

دلالات: