الرئيسية / أخبار صيدا /أسامه سعد /النائب أسامة سعد خلال حلسة الأسئلة والأجوبة في مجلس النواب يسأل وزير البيئة: ماذا ستفعل وزارة البيئة من أجل تخليص صيدا ومنطقتها من الأضرار الناجمة عن معمل النفايات؟

النائب أسامة سعد خلال حلسة الأسئلة والأجوبة في مجلس النواب يسأل وزير البيئة

جريدة صيدونيانيوز.نت / النائب أسامة سعد خلال حلسة الأسئلة والأجوبة في مجلس النواب يسأل وزير البيئة: ماذا ستفعل وزارة البيئة من أجل تخليص صيدا ومنطقتها من الأضرار الناجمة عن معمل النفايات؟

 

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار مدينة صيدا / النائب أسامة سعد خلال حلسة الأسئلة والأجوبة في مجلس النواب يسأل وزير البيئة:  ماذا ستفعل وزارة البيئة من أجل تخليص صيدا ومنطقتها من الأضرار الناجمة عن معمل النفايات؟

المكتب الاعلامي للنائب اسامه سعد 

خلال جلسة الأسئلة والأجوبة التي عقدها مجلس النواب اليوم طرح النائب أسامة سعد على وزير البيئة فادي جريصاتي سؤالاً شفوياً عن الأضرار المستمرة على البيئة والصحة العامة الناتجة عن معمل النفايات في صيدا مع عدم مبالاة وزارة البيئة وسائر الهيئات الرسمية المعنية؟ وعما ستقوم به وزارة البيئة من أجل تخليص صيدا ومنطقتها من هذه الأضرار؟

غير أن إجابة وزير البيئة عن السؤال لم تكن مقنعة، بل اتصفت بالعمومية وعدم الدقة.

 وقد تجنّب الوزير الرد على معظم النقاط التي وردت في السؤال، ومن بينها ما يتعلق بعدم تنفيذ إدارة المعمل للإصلاحات التي طلبتها اللجنة الفنية التي أرسلتها وزارة البيئة على الرغم من انقضاء المهلة التي أعطيت لهذه الإدارة، وما يتصل بخطة الوزارة لإزالة الأضرار الناجمة عن المعمل، وحول استيراد النفايات من خارج منطقة صيدا، وأيضاً عن استقدام كسارة إلى المعمل.

لذلك سوف يتابع النائب سعد الإجراءات البرلمانية التي تترتب على عدم اقتناعه بجواب الوزير حول هذه القضية وفقاً لما تقضتيه الممارسات البرلمانية.

وفي ما يأتي نص سؤال النائب سعد:

"لا يزال معمل النفايات في صيدا منذ عدة سنوات يلحق الأضرار البالغة بالبيئة وبصحة الناس في المدينة والجوار بسبب الروائح الكريهة والغازات الضارة والسامة المنبعثة من المعمل، وبسبب أكوام العوادم المخلوطة بالنفايات التي باتت تشكل جبلاً جديداً على الأرض المردومة قرب المعمل التي تعود ملكيتها للدولة.

وعلى الرغم من الاحتجاجات والمطالبات المتكررة للأهالي الداعية للمعالجة ووقف الأضرار، إلا أن شيئاً من ذلك لم يحصل.

-        فلماذا لا تقوم وزارة البيئة وبقية الهيئات الرسمية المعنية بإلزام شركة IBC مالكة المعمل بمعالجة جوانب الخلل في أدائه وجوانب النقص في تجهيزاته التي تؤدي إلى كل تلك الأضرار؟

-        ولماذا السماح للمعمل باستيراد كميات من النفايات، من بيروت وسواها ، تفوق طاقته على المعالجة؟

-        وما هو مبرر سكوت وزارة البيئة وسائر الوزارات المعنية عن قيام المعمل باستقدام كسارة صخور إلى المعمل، واستخدامها لتكسير الصخور وخلطها مع العوادم المشبعة بالنفايات وعصارتها، ومن ثم تكديسها في الهواء الطلق على أرض الردم؟

-        وما هي خطة وزارة البيئة لإنهاء المأساة البيئية والصحية التي تعاني منها منطقة صيدا بسبب الخلل في أداء معمل النفايات؟"

 

2019-04-10

دلالات:



الوادي الأخضر