الرئيسية / أخبار صيدا /أخبار صيداوية /رئيس منطقة الجنوب التربوية :كاميرات المراقبة أحدثت نقلة نوعية في الامتحانات الرسمية

الدكتور باسم عباس / صيدونيانيوز.نت

جريدة صيدونيانيوز.نت / رئيس منطقة الجنوب التربوية :كاميرات المراقبة أحدثت نقلة نوعية في الامتحانات الرسمية

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار مدينة صيدا / رئيس منطقة الجنوب التربوية :كاميرات المراقبة أحدثت نقلة نوعية في الامتحانات الرسمية 

جريدة صيدونيانيوز.نت / www.sidonianews.net

اكد رئيس المنطقة التربوية في الجنوب الدكتور باسم عباس اثر جولته على مراكز الامتحانات لشهادة البريفيه المتوسطة في صيدا اليوم   "أن ١٩٣ مرشحا غابوا عن الامتحانات من اصل ٧٦١٣ على صعيد الجنوب ، أما حالات ذوي الاحتياجات الخاصة فقد بلغت ١٠٣ مرشحين منها ٢٧ حالة إعفاء و٥٨ في صيدا و١٨ في صور ."

وقال إن  " الأجواء كانت هادئة إلى أقصى الحدود بل هي أكثر هدوءاً مقارنة بالسنوات الماضية نسبة لوجود الكاميرات التي ساعدت في بث هذه الاجواء لافتاً إلى أن "  هذا لا يعني أن السنوات السابقة كانت فوضى أو فيها  شوائب لم يكن هناك أي شيء على الإطلاق ."

اضاف  "هذه السنة  هي اكثر انضباطية وهدوئاً  وجواً مريحاً أوجدته كاميرات المراقبة بعكس ما كان سائداً وقد جرى المبالغة فيه بالاعلام والتهويل بأن لدى الطلاب خوف من الكاميرات وتبين لي خلال جولتي على المراكز    أن جميع الطلاب يكتبون وهم مرتاحون وليس لديهم أزمة بل على العكس ساد الهدوء لدى الجميع من المراقبين إلى رئيس المركز   وصولاً إلى الطلاب ."

وراى عباس " أن الكاميرات أحدثت نقلة نوعية في الامتحانات الرسمية وستظهر نتائجها بعد صدور النتائج اي بمعنى حتى لو حصل انخفاض قليل بنسب النجاح فهو  أمر طبيعي ."

وحول  وجود  شكاوى من الطلاب  بسبب الكاميرات  أشار عباس إلى أنه " لم يكن هناك أي شكوى من الطلاب سواء بسبب الكاميرات أو في صعوبة الأسئلة أو ضيق الوقت  لافتاً إلى"  أن هذا يعني أن المسابقات موضوعة بطريقة تناسب كل المستويات ومدروسة بشكل جيد حتى الطلاب  من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين جلت  عليهم  فردا ً فرداًكانوا مرتاحين ويكتبون دون أي شكوى ."

اضاف "أن أجواء الامتحانات اليوم  تبشر بانها تنجز بالطرق التربوية السليمة وبارقى الأساليب ، وليس هناك ما يدعو لخوف الأهالي والطلاب من وضع الكاميرات للمرة الأولى فهي موجودة في كل مكان داخل المنازل والمستشفيات والبنوك والمؤسسات الخاصة والرسمية وليست عنصراً طارئاً ربما على الامتحانات ولكنها بشكل عام متداولة ما يعني لم يعد هناك مبرر للقلق ."

وطمأن عباس " الأهالي بأن كل الطلاب اليوم  لم تبدو عليهم بوادر القلق أو التوتر بل ارتسمت على وجوههم علامات الارتياح متمنياً أن تكون هذه التجربة لمصلحة الامتحانات والطلاب والوطن معتبراً أن" نجاح الامتحانات على المستوى التربوي اللائق يعني أننا نؤسس لبناء وطن يناسب طموحات هذه الأجيال."

وعن عدد المرشحين  من ذوي الاحتياجات الخاصة أكد " انها لم تتجاوز على صعيد الجنوب ككل ١٠٣ حالة منها ٢٧حالة اعفاءلدواعي صحية وفي منطقة صيدا ٥٨ و١٨ في صور أماعدد الغياب في المرشحين فقد سجل ١٩٣ مرشحا من اصل العدد الإجمالي في الجنوب ٧٦١٣  أي ما يعادل نسبة ٢،٥  وهي نسبة طبيعية جدا ً."

وختم عباس" أن الهدف التربوي الذي وضعت لاجله الكاميرات قد أنجز وتحقق بامتياز ونحن نطمح  أن نصل جميعاً لمستوى من المثالية عبر إنجاز الامتحانات بشكل مثالي."

2019-06-12

دلالات:



الوادي الأخضر