الآن في مستشفى الجنوب (شعيبب ) بصيدا فحوصات PCR وإنفلونزاا
الآن في مستشفى الجنوب (شعيب) بصيدا...الدكتور محمد علي رضا الأخصائي في أمراض الروماتيزم والمفاصل يعاين المرضى كل يوم اربعاء
الرئيسية / الشباب والرياضة /الرياضة الاوروبية /هل انتهت حقبة رونالدو وميسي؟

فان دايك ورونالدو وميسي.

جريدة صيدونيانيوز.نت / هل انتهت حقبة رونالدو وميسي؟

 

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار العالم / هل انتهت حقبة رونالدو وميسي؟

أشرف سلام  المصدر: "النهار"

أحرز مدافع #ليفربول الهولندي فيرجيل فان دايك جائزة أفضل لاعب في أوروبا لموسم 2019/2018، إضافة إلى جائزة أفضل مدافع في أوروبا.

يبدو أن هيمنة كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي على الجوائز الفردية بدأت تتلاشى، بعد فوز الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة أفضل لاعب في العالم 2018، ومع سيطرة رونالدو على الجائزة عامي 2016، و2017، وحلول ميسي وصيفاً في المرتين، إضافة إلى فوز الكرواتي بجائزة "بالون دور" 2018، وهو التنافس الذي ظل محصوراً بين رونالدو وميسي، منذ 2008 وحتى 2019، حيث فاز كل منهما بالـ"بالون دور" 5 مرات، ومع ظهور جائزة "فيفا ذا بيست"، فاز بها رونالدو وحل ميسي وصيفاً، حتى اقتنص الكرواتي مودريتش الجائزتين.

واليوم بات الثنائي يجدان منافسين لهما على الجوائز الفردية عالمياً وقارياً، بعد فترة من التألق غير العادي، وانحصار التنافس بينهما لأكثر من عقد من الزمن.

حقق رونالدو جائزة "بالون دور" أعوام 2008، 2013، 2014، 2016، 2017.

بينما فاز بها الأرجنتيني ليونيل ميسي أعوام 2009، 2010، 2011، 2012، 2015.

اليوم يبلغ ميسي، عامه الثاني والثلاثين، حقق خلالها مع نادي برشلونة، لقب الدوري الإسباني "لا ليغا" 10 مرات، ولقب كأس ملك إسبانيا "كوبا ديل ري" 6 مرات، ولقب السوبر الإسباني 8 مرات، ودوري أبطال أوروبا 4 مرات، وكأس السوبر الأوروبي 3 مرات، ولقب كأس العالم للأندية 3 مرات.

ومع منتخب الأرجنتين حقق ذهبية دورة الألعاب الأوليمبية "بكين 2008"، وكأس العالم للشباب "تحت 20 عاماً" عام 2005، ووصيف كأس العالم بالبرازيل 2014.

بالإضافة إلى عديد من الجوائز التي حققها خلال مسيرته، ومنها فوزه بالحذاء الذهبي الأوروبي 6 مرات.

بينما يبلغ رونالدو من العمر 34 عاماً، ويلعب حالياً في صفوف جوفنتوس الإيطالي، ولعب خلال مسيرته مع سبورتنج لشبونة ومانشستر يونايتد وريال مدريد، حقق خلالها، كأس السوبر البرتغالي 2002، لقب الدوري الإنكليزي الممتاز 3 مرات، كأس الاتحاد الإنكليزي مرة واحدة، كأس الدوري مرتين، وكأس الدرع الخيرية مرة واحدة، دوري أبطال أوروبا، مرة واحدة مع مانشستر يونايتد، و4 مرات مع ريال مدريد، وكأس العالم للأندية مرة مع مانشستر يونايتد، و3 مرات مع ريال مدريد، كما حقق لقب الدوري الإسباني مرتين، وكأس ملك إسبانيا مرتين، وكأس السوبر الإسباني مرتين، وكأس السوبر الأوروبي مرتين، ومع جوفنتوس فاز في الموسم الماضي بلقبي الدوري وكأس السوبر.

أما مع منتخب البرتغال، فتوج بلقب كأس الأمم الأوروبية 2016، وكأس دوري الأمم الأوروبية 2019/2018، وفاز كذلك بعديد من الألقاب.

حقبة ميسي رونالدو التي سيطرت على كرة القدم في أوروبا أعواماً، بدأت في التلاشي شيئاً فشيئاً، بعد أن تخطيا الثلاثين من العمر، ومع ظهور لاعبين شباب قادرين على منافستهما على الجوائز الفردية.

2019-08-30

دلالات:



الوادي الأخضر