الرئيسية / أخبار لبنان /متفرقات /علاء أبو فخر إلى مثواه الأخير في مأتم وطني وشعبي

الصورة عن النهار

جريدة صيدونيانيوز.نت / علاء أبو فخر إلى مثواه الأخير في مأتم وطني وشعبي

 

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار لبنان / علاء أبو فخر إلى مثواه الأخير في مأتم وطني وشعبي

النهار

ودّعت الانتفاضة الشعبية بكل أطيافها، الى جانب الشويفات والحزب التقدمي الاشتراكي، "شهيد الثورة" علاء ابو فخر، في مأتم وطني وشعبي، انضمت اليه مجموعات من الحراك الشعبي في كل المناطق اللبنانية.

وحضر رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب تيمور جنبلاط، ووزيرا التربية والتعليم العالي والصناعة اكرم شهيب ووائل ابو فاعور، شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز نعيم حسن يرافقه وفد من المشايخ، النواب مروان حماده وبلال عبدالله وهادي ابو الحسن وفيصل الصايغ، ممثل رئيس حزب "القوات اللبنانية" الوزيرة مي شدياق والنائبان جورج عدوان وانيس نصار، النائب السابق غازي العريضي، رئيس الاركان في الجيش اللواء امين العرم يرافقه وفد من ضباط القيادة وشخصيات امنية، ووفد من الحزب الديموقراطي اللبناني، وفود روحية تمثل الطوائف المختلفة. واحتشد المشيعون في ضهور الشويفات حيث سُجي جثمان أبو فخر، محاطاً بالأكاليل والاعلام اللبنانية.

بعد قصيدة رثاء من الشاعر مازن غنام، انشد المشاركون النشيد الوطني اللبناني، ثم القى معروف الحلبي كلمة باسم المجتمع المدني في الشويفات، لفت فيها الى "ان الشهيد علاء ابو فخر ترك بصمة مميزة في جميع النشاطات التي خطط لها وساهم في تنفيذها".

والقى النائب جنبلاط كلمة قال فيها: "في يومِكَ يا علاء نلتقي إلى جانب أهلك، ورفاقك في الثورة، ثورة الوطنيين الشرفاء، نلتقي فوق الجرح الكبير، لنقولَ رغمَ كلِ شيء، رغمَ دمائك، رغم الغضب، ليس لنا سوى الدولة التي ناضلت لأجلِها واستشْهدْتَ على طريق قيامِها. نلجأ إلى العقل، ونرفع النداء من هنا من الشويفات الشامخة مع كل اللبنانيين، لنقول: القضاء العادل المستقل ينصف دماء علاء، ومواصلة النضال لأجل لبنان المستقبل، فلنكمل معاً بهدوء وسلميّة من أجل الناس، وحقوق الناس، من أجلِ كلّ ما حَمَلَهُ علاء في نضالِهِ".

ثم القى هاني ابو فخر كلمة باسم العائلة، طالب فيها بـ"قضاء عادل ومحاكمة العقيد نضال ضو والمعاون شربل حجيلي ومقاضاة كل من يظهره التحقيق متورطا في استشهاد علاء".

وسبقت الصلاة على الجثمان، كلمة للشيخ حسن اعتبر فيها أبو فخر "فقيد الوطن"، داعياً لـ"الوطن بالسلامة ولأهل الحكم والمسؤولين بالتعقل والحكمة والنظر بمسؤولية"، و"حرّم اطلاق النار تحريماً قاطعاً".

2019-11-15

دلالات:



الوادي الأخضر