الرئيسية / المرأة والمجتمع /أقلام ومقالات /دَعْ نورَ الشمس يشرق على حياتك

جريدة صيدونيانيوز.نت / دَعْ نورَ الشمس يشرق على حياتك

صيدونيانيوز.نت/ أقلام ومقالات / دَعْ نورَ الشمس يشرق على حياتك

هي دعوة للأمل والتفاؤل، لنزع الأحقاد من الأنفس، وعَيْش هذه الحياة ببساطتها التامة، فلا تستحق كل لحظة فيها إلا أن تقضيَها في سعادة وهناء، وراحة من المنغصات، فاستغلَّ كل الأوقات فيما هو نافع.

 

أصلح علاقاتِك بالناس، وتجاوز عن زلَّاتِهم؛ فلا إنسان على هذا الكون بإمكانه العيش وحده؛ لأنه بطبعه اجتماعي ومحبٌّ للانضمام والحياة ضمن جماعة ترغب فيه، يُكوِّن معهم حلقة صُلْبةَ الأواصر.

 

اقذف في روحك الطاقة الإيجابية، واستجلبها بكل الطرق والوسائل، وإليك طريقة: عندما تستيقظ في الصباح، فلتكن أول فكرة تحملها في ذهنك إيجابية؛ حتى تَقْضِيَ يومك جُلَّه في رحابها، وهو أسلوب ناجع؛ يقول إبراهيم الفقي رحمه الله: "احتفظ بابتسامة جذابة على وجهك، حتى إذا لم تكن تشعر أنك تريد أن تبتسم فتظاهر بالابتسامة؛ حيث إن العقل الباطن لا يستطيع أن يفرق بين الشيء الحقيقي والشيء غير الحقيقي، وعلى ذلك فمن الأفضل أن تقرر أن تبتسم باستمرار".

 

تصفح أوراق الكتب، وتناول تلك التي تحكي قصصًا جميلة عن حياة الناس؛ فتتفاءل أنت أيضًا، وارغب في أن يكون لك نمطُ حياةٍ إيجابيٌّ يدفعك دومًا إلى الأمام.

 

أعجبتني مقولة في هذا السياق: "حب المطالعة هـو استبدال ساعات السَّأَمِ بساعات من المتعة"، وهذه حقيقة لمن ذاق لذَّتَها.

 

اجتهد في وظيفتك؛ لتكسب احترام الناس، وتُحِسَّ في نفسك الطاقة الكبيرة، وستجد من يشجعك ويدفعك ويدعمك؛ لأن الحياة ما زال فيها الخير، ولك أن تنهلَ منها المزيد والمزيد قدرَ ما تريد.

 

انشط وتحرك باستمرار، فَعِّل هذه الخاصية فيك، وغَيِّر أماكن تواجدك؛ فتشعر بالتجدُّد على الدوام، ستجد نفسك قريبًا مما تبتغي، فنَوِّع من نشاطاتك، ولا تترك الرَّتابةَ تكسو تفاصيل حياتك.

 

الحياة جميلة وشمسها مشرقة، ونُورها أنت من يستقبله، ستُنير جوانب حياتك كلها، فلا تحرم نفسك من نعيمها، وللنعيم جاذبية وروعة تسحران القلوب، وتطير بهما الألباب، كُنْ ذكيًّا واقتنصِ الفرصة السانحة.


 

2019-12-13

دلالات:



الوادي الأخضر