الرئيسية / العالم العربي /سياسة /بالصور: فجرا: غارة صواريخ أميركية تغتال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني وقيادي في الحشد الشعبي في مطار بغداد ..

المرشد الأعلى علي الخامنئي مع قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سليماني- سليماني مع المهندس - تغريدة ترامب - - عناصر من الحشد الشعبي (الصور العربية - عرب 48 ) صيدونيانيوز.نت

جريدة صيدونيانيوز.نت / بالصور: فجرا: غارة صواريخ أميركية تغتال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني وقيادي في الحشد الشعبي في مطار بغداد ..

جريدة صيدونيانيوز.نت / أخبار لبنان / بالصور:  فجرا : غارة صواريخ أميركية  تغتال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني  قاسم سليماني وقيادي في الحشد الشعبي في مطار بغداد ..

 

وكالات

إغتالت  الولايات المتحدة الأميركية في العراق  فجر اليوم قائد فيلق القدس في الحرس الثوري اللواء قاسم سليمان والقيادي في الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس  وذلك في غارة بالصواريخ شنتها على  موكبه في مطار بغداد . 

وقد إعترف الحرس الثوري الإيراني  بعملية الإغتيال الأميركية التي إستهدفت موكب سليمان ومرافقيه.

وأعلن المرشد الأعلى الإيراني علي #خامنئي أنّ "انتقاماً عنيفاً ينتظر المجرمين قتلة الجنرال قاسم سليماني"، مؤكداً أنّ "مقتل سليماني سيضاعف الدافع للمقاومة ضد الولايات المتحدة وإسرائيل".

 

ولفت خامنئي إلى أنّ "غياب سليماني يشعرنا بالمرارة لكن الكفاح سيتواصل لحين تحقيق النصر وجعل حياة "المجرمين" أشدّ مرارة".

 

ودعا إلى حداد لمدة ثلاثة أيام بعد مقتل سليماني.

وذكر موقع" العربية"  أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وبعد الضربة الأميركية ، فجر الجمعة، غرد وكأنه منتصر بنشر علم بلاده فقط.

وجاءت تغريدة ترمب بعد عملية اغتيال منظمة تمت باستخدام الطائرات، واستهدفت عدداً من قيادات وأعضاء في الحشد الشعبي، أثناء خروجهم من مطار بغداد الدولي من البوابة الجنوبية برفقه وفد غير عراقي، حيث أشارت الأنباء إلى تواجد بعض من القيادات الإيرانية من الحرس الثوري.

وتسبب الاستهداف الصاروخي بمقتل قائد فيلق القدس، قاسم سليماني، والرجل الثاني بميليشيا الحشد، أبومهدي المهندس، ومسؤول مديرية العلاقات في الحشد، محمد الجابري، ومسؤول الآليات، حيدر علي.

كما خلفت العملية أيضاً عدداً من الجثث المتفحمة لم يتم التعرف عليها حتى الآن.

-----------

"الحشد" تعلن مقتل القيادي محمد الجابري بغارة أميركية

دبي - العربية

أعلنت ميليشيا الحشد الشعبي، فجر الجمعة، مقتل مدير العلاقات العامة محمد الجابري مع 4 آخرين من عناصرها في الهجوم الصاروخي، الذي استهدف مطار بغداد.

كما أضافت الميليشيا أن حصيلة قتلى الهجوم وصلت لـ 7 أشخاص.

بدوره، أكد مصدر أمني عراقي مقتل الجابري بعد استهداف سيارتين بقصف مطار بغداد.

وكان مراسل "العربية/الحدث" قد أفاد بسقوط قتلى وجرحى إثر صواريخ استهدفت مطار بغداد الدولي.

وأكد المراسل إغلاق مطار العاصمة العراقية وتوقف الملاحة الجوية بعد انفجارات عنيفة هزّت العاصمة، الخميس، نتجت عن صواريخ ضربت داخل المطار.

موضوع يهمك?أفاد مراسل "العربية/الحدث"، فجر الجمعة، بسقوط قتلى وجرحى إثر صواريخ استهدفت مطار بغداد الدولي.كما أشار المراسل إلى إغلاق...قتلى وجرحى باستهداف صاروخي لمطار بغداد قتلى وجرحى باستهداف صاروخي لمطار بغداد العراق
كما أشار إلى تحليق مكثف لطيران التحالف الدولي بعد الاستهداف الذي تم بصواريخ كاتيوشا.

ونقل المراسل احتراق سيارة مدنية ومقتل سائقها بعد سقوط صاروخ عليها قرب المطار.

بدورها، أعلنت خلية الإعلام الأمني بالعاصمة في بيان لها سقوط 3 صواريخ على مطار بغداد.

فيما تواردت أنباء عن صد مضادات الصواريخ الأميركية هجوم المطار.

أميركا تحذّر إيران ووكلاءها
يذكر أن وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، كان قد حذر إيران ووكلاءها في العراق من مواصلة أنشطتهم الخبيثة، متوعداً بالرد عليها ومواجهتها بكل صرامة.

وقال إسبر في تغريدة له على تويتر: "إلى إيران وميليشياتها بالوكالة: لن نقبل بالهجمات المستمرة ضد أفرادنا وقواتنا في المنطقة، سيتم مواجهة تلك الهجمات والرد عليها في الوقت والطريقة والمكان الذي نختاره".

المصدر: وكالات - العربية 

 

 

2020-01-03




الوادي الأخضر