الرئيسية / أخبار صيدا /سياسة /بالصور: الإفراج عن مزيد من شبان حراك صيدا بالتزامن مع بدء فعاليات الوقفة الإحتجاجية في ساحة ثورة 17 تشرين وبحضور المفرج عنهم

المفرج عنهم من حراك صيدا د. الملاح وع. الإبريق وم. سمور- الوقفة الإحتجاجية في ساحة ثورة 17 تشرين - صيدا (تصوير رئيفة الملاح + صور من الحراك ) صيدونيانيوز.نت

جريدة صيدونيانيوز.نت / بالصور: الإفراج عن مزيد من شبان حراك صيدا بالتزامن مع بدء فعاليات الوقفة الإحتجاجية في ساحة ثورة 17 تشرين وبحضور المفرج عنهم

جريدة صيدونيانيوز.نت / أخبار صيدا /بالصور: الإفراج عن مزيد من شبان حراك صيدا  بالتزامن مع  بدء فعاليات الوقفة الإحتجاجية  في ساحة ثورة 17 تشرين  وبحضور المفرج عنهم 

 

غسان الزعتري ورئيفة الملاح

بدأت عند الخامسة من مساء اليوم ساحة ثورة 17 تشرين في صيدا تغص بالمواطنين تحت شعار لا للإعتقال السياسي، وذلك بدعوة من حراك صيدا ورفضا لتوقيف شبان من الحراك بلغ نحو 11 شابا للتحقيق معهم في أحداث ثلاثاء الغضب خلال إنعقاد جلسة الثقة النيابية للحكومة .

ورفع المشاركون في الوقفة لافتات رافضة للترهيب والتوقيف السياسي وتطالب بإطلاق سراح كل الشبان الناشطين في الحراك

وبالتزامن مع بدء التحرك، أطلق المزيد من الشبان بعد إنتهاء التحقيق معهم من قبل مخابرات الجيش اللبناني في ثكنة محمد زغيب العسكرية في صيدا 

وعرف من المفرج عنهم د. الملاح وع. الإبريق وم. سمور

ولاحقا أعلن عن تخلية سبيل م. حتحوت 

وأقيم للمفرج عنهم إستقبال حاشد في ساحة ثورة 17 تشرين في صيدا حيث رفعوا على ظهر سيارة  وألقوا كلمات أكدوا خلالها على مواصلهم التحرك وحقهم بالتعبير عن رأيهم بشتى الطرق السلمية والحضارية حتى تحقيق المطالب ومحاسبة الفاسدين وإسترداد المال المنهوب ووضع حد فوري لجشع وإذلال المصارف للناس بما يتعلق بودائعهم وحقهم في إستعادة أموالهم من المصارف .

لن ترهبونا

وتحت شعار " لن ترهبونا" صدر عن حراك صيدا البيان التالي :

تحت شعار "لن ترهبونا.. الحرية للاحرار"، نظم "حراك صيدا" في "ساحة الثوة" عند "تقاطع ايليا"، وقفة احتجاجية للمطالبة بالافراج الفوري عن الموقوفين من ناشطي الحراك الذين اوقفتهم الاجهزة الامنية على مدى اليومين الماضيين بتهم القيام بأعمال شغب وتحطيم المرافق العامة اثناء الاحتجاجات في بيروت وفي وقت سابق في صيدا، وذلك وسط اجراءات امنية اتخذها عناصر من الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي

وخلال الوقفة الاحتجاجية، وصل ثمانية من الناشطين الذين افرج عنهم قبل وقت قصير، باستثناء اثنين منهم هما "محمود الحتحوت" الذي نقل الى بيروت، وحسام ابراهيم، وسط هتافات المحتجين.

---------

موضوع ذات صلة

 

 

2020-02-13




الوادي الأخضر