الرئيسية / أخبار صيدا /بلدية صيدا /بالصور: بلدية صيدا إستضافت دورة تدريبية حول الإدارة البيئية بدعم من الوكالة الفرنسية للتنمية وبمشاركة بلديات في صيدا والجنوب مضيفة للنازحين السوريين

جريدة صيدونيانيوز.نت / بالصور: بلدية صيدا إستضافت دورة تدريبية حول الإدارة البيئية بدعم من الوكالة الفرنسية للتنمية وبمشاركة بلديات في صيدا والجنوب مضيفة للنازحين السوريين

جريدة صيدونيانيوز.نت / أخبار صيدا / بالصور: بلدية صيدا إستضافت دورة تدريبية حول الإدارة البيئية بدعم من  الوكالة الفرنسية للتنمية وبمشاركة بلديات في صيدا والجنوب مضيفة للنازحين السوريين

 

غسان الزعتري / إعلام بلدية صيدا

إستضافت بلدية صيدا دورة  تدريبيةبعنوان " الدعم التشغيلي للسلطات المحلية اللبنانية في الإدارة البيئية"ولا سيما البلديات المضيفة للنازحين السوريين ، والذي يتم تنفيذه بدعم من الوكالة الفرنسية للتنمية في وزارة الخارجية الفرنسية وبالشراكة مع منطقة بيي دي لا لوراالفرنسية، ومنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة، والمكتب التقني للبلديات اللبنانية ، والبلديات وإتحادات  البلديات، والجمعية اللبنانية لحفظ الطاقة والبيئة، وذلك بحضور جمع  من رؤساء البلديات في صيدا ومنطقتها والجنوباللبناني وممثلين عن الشركاء في المشروع.

السعودي

إستهلت الجلسة الإفتتاحية للورشة،(التي أقيمت في قاعة المرحوم الحاج رفقي ابوظهر )،  بترحيب من رئيس  إتحاد بلديات صيدا الزهراني رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي الذي أثنى على الدورات التدريبية المتواصلة للهيئة المشرفة على المشروع التدريبي، معتبرا أن هذه الدورات من شأنها تعزيز مفهوم الإدارة البيئية تقنيا وعمليا.

العضيمي

رئيس منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الدكتور بشير عضيمي عرض لأهداف المشروع الذي يحظى بدعم وزراة البيئة اللبنانية عبر السلطات المحلية للحد من تأثير الأزمة السورية على البيئة ، وتعزيز قدرات الفرق البلدية وتقويتها في إدارة القضايا البيئية وأيضا إقامة شبكة ربط بين منطقة " بيي دي لا لورا الفرنسية للإستفادة من خبراتها في هذ المجال.

غراندسير

ممثل السفارة الفرنسية والوكالة الفرنسية للتنمية السيد بيير إدوارد غراندسير أشار إلى الدعم الفرنسية لتعزيز كل المبادرات الهادفة لتنمية قدرات البلديات اللبنانية ، وهذا من أولويات السياسة الفرنسية في لبنان ولا سيما في ظل الوضع المتأزم حاليا. وقال : إن هذا المشروع المدعوم من السفارة الفرنسية ووزارة الخارجية الفرنسية سيكون فرصة جديدة لتبادل الخبرات بين السلطات المحلية اللبناني وتلك الفرنسية. وختتم شاكرا لكل من ساهم في إقامة هذه الدورات التدريبية وإنجاح كما شكر المشاركين فيها على حضورهم اللافت.

كما كان عرض لمواضيع تتعلق بمشاريع لبلدية صيدا قدمه عضو المجلس البلدي  في صيدا وممثل منطقة الجنوب في منظمة المدن المهندس محمد البابا .

وتخلل الورشة التدريبية عرض لعدد من الخبراء والتقنيين في مجال الإدارة البيئية . كما كانت مداخلات لعدد من المشاركين.

 

2020-02-25

دلالات:



الوادي الأخضر