الرئيسية / المرأة والمجتمع /صحة /بعد فقدان بعض الأشخاص حاسة الشم بسبب فيروس كورونا.. كيف تختبر نفسك؟

جريدة صيدونيانيوز.نت / بعد فقدان بعض الأشخاص حاسة الشم بسبب فيروس كورونا.. كيف تختبر نفسك؟

صيدونيانيوز.نت/ صحة /

بعد فقدان بعض الأشخاص حاسة الشم بسبب فيروس كورونا.. كيف تختبر نفسك؟

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- في الحالات الخفيفة إلى المعتدلة من فيروس كورونا، يظهر فقدان حاسة الشم، وبالتالي التذوق، كواحدة من أكثر العلامات المبكرة غير المعتادة لمرض Covid-19.

وقال كبير المراسلين الطبيين في شبكة CNN، الدكتور سانجاي غوبتا، إن "الأنوسميا" أي فقدان حاسة الشم أحد الأعراض التي عانى منها عدد من المرضى.

وأضاف غوبتا أنه "قد يكون مرتبطًا بفقدان التذوق أو فقدان الشهية، لكننا لسنا متأكدين - ولكن من الواضح أنه شيء يجب الانتباه إليه.. في بعض الأحيان لا تكون الأعراض المبكرة هي الأعراض الكلاسيكية".

في حين أن الحمى والسعال وضيق التنفس هي العلامات الكلاسيكية الرئيسية للإصابة بـ"Covid-19"، فقد وجد تحليل حديث للحالات الأكثر اعتدالًا في كوريا الجنوبية أن فقدان الشم كان أحد الأعراض الرئيسية في 30٪ من المرضى. في ألمانيا، أكثر من حالتين من أصل كل ثلاث حالات مؤكدة أصيبت بفقدان حاسة الشم.

وردا على ذلك، تدعو الأكاديمية الأمريكية لطب الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الرأس والرقبة وجمعية طب الأنف والأذن والحنجرة بالمملكة المتحدة، إلى إضافة فقدان الشم أو الذوق إلى أدوات الفحص لإمكانية الإصابة بعدوى  Covid-19.

لكن أولئك الذين يعانون من علامات مقلقة، والتي قد تكون أو لا تكون فيروس كورونا، يُطلب منهم البقاء في المنزل ومراقبة أعراضهم حتى لا يضغطوا بالفعل على المستشفيات والعيادات والعاملين في مجال الرعاية الصحية الذين يعانون من صعوبة في إنقاذ الأرواح.

إذن هل هناك أي شيء يمكنك القيام به في المنزل لاختبار ما إذا كنت تعاني من فقدان للشم؟

الجواب نعم، باستخدام اختبار Jellybean "جيلي بين".

اختبار "جيلي بين"

قال ستيفن مونجر، مدير مركز الشم والتذوق في جامعة فلوريدا: "تأخذ حبة (جيلي بين) بيد، وبيد أخرى تمسك أنفك بإحكام حتى لا يتدفق الهواء على الإطلاق".

وأضاف: "ضع حلوى (الجيلي بين) في فمك وامضغها. لنفترض أنها بنكهة الفاكهة، إذا كنت تحصل على المذاق اللذيذ بالإضافة إلى حلاوة الجيلي بين، فستعلم أن وظيفة التذوق تعمل بشكل طبيعي لديك".

وتابع بالقول إنه: "بعد ذلك، وأنت مستمر في المضغ، قم بتحرير أنفك فجأة. إذا كانت حاسة الشم تعمل بشكل طبيعي ستحصل فجأة على جميع الروائح وستقول أوه! هذا بطعم الليمون، أو أوه! هذا بطعم الكرز".

وأوضح مونجر أنه "إذا كان بإمكانك الانتقال من النكهة الحلوة والحامضة إلى النكهة الكاملة ومعرفة مذاقها، فعندئذ تكون حاسة الشم لديك في حالة جيدة جدًا".

لكن، ماذا لو لم يكن لديك "جيلي بين"؟ قال أخصائي الأنف والأذن والحنجرة دكتور إريك فويغت، مدير قسم أمراض الأذن والأنف والحنجرة في مركز لانجون الطبي بجامعة نيويورك، إنه يمكنك استخدام أطعمة أخرى أيضا.

وأضاف فويغت أن "حاسة الشم تعتبر فعالة إذا كنت تستطيع شم مادة معينة لا تحفز الأعصاب الأخرى مثل شم القهوة المطحونة، أو إذا كنت تستطيع شم شخص يقشر برتقالة".

ولكن يجب أن تكون حذرا، لأنه من السهل أن تعتقد أنك تستخدم حاسة الشم عندما لا تكون كذلك.

فقدان الشم شائع

بالطبع، ليس كل من يخفق في اختبار الشم سيصاب بفيروس كورونا. أي فيروس تنفسي، مثل البرد أو الأنفلونزا، سيؤثر مؤقتًا على الشم والطعم، وأحيانًا بشكل دائم.

وقال فويغت إن "كمية التورم التي يمكن أن تحدث في الأنف من التأثير الفيروسي يمكن أن تمنع جزيئات الرائحة من الوصول إلى أعلى الأنف حيث يوجد العصب الشمي". وتابع: "عندما ينخفض ​​هذا التورم، يمكن أن تعود حاسة الشم."

وأضاف فويغت أن هناك أيضا فيروسات سامة عصبية، بعضها في فئة نزلات البرد.

وقال: "إذا كانت سامة عصبية، فهذا يعني أنها تضر بالعصب الشمي وتصبح غير فعالة بشكل أساسي". وأشار إلى أن "العديد من هذه الحالات يمكن أن تستعيد حاسة الشم بمرور الوقت، ولكن في بعض الأحيان تكون خسارة دائمة".

وقال مونجر إن فقدان الرائحة الجزئي أو الكلي المزمن أمر شائع بشكل لا يصدق، حيث كان يؤثر على ملايين الأمريكيين قبل وقت طويل من ظهور فيروس كورونا الجديد على الساحة.

إلى جانب البرد والإنفلونزا، تشمل الأسباب الأخرى لفقدان الشم الزوائد الأنفية والأورام والأمراض التنكسية العصبية مثل الزهايمر أو الشلل الرعاش وإصابات الدماغ.

يرتبط فقدان الطعم عادة بفقدان الشم، لأننا نعتمد على الشم لتحديد النكهات. ولكن يمكن أن تكون هناك أسباب طبية: بعض الأدوية يمكن أن تؤثر على التذوق. العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي يمكن أن يعطل التذوق بالتأكيد. ثم هناك الضرر الجسدي، مثل الأعصاب المقطوعة أثناء جراحات الأسنان.

إذا كنت تعتقد أنك فقدت حاسة الشم (وليس لديك سبب طبي لشرح ذلك)، يقول الخبراء أنه يجب عليك أن تأخذ هذه الأعراض على محمل الجد....

ويوافق فويغت على ذلك قائلاً: "توصيتي هي أن تعزل نفسك وتلجأ للحجر الصحي لمدة 14 يومًا ولا تنشر هذا الفيروس إلى أشخاص آخرين". وتابع "إذا كان عليك الخروج، ارتد قناعًا حتى لا تنقل الفيروس للآخرين."

إذا شعرت بفقدان حاسة الشم، فاحذر بسبب وجود مخاطر مثل عدم القدرة على شم تسرب الغاز، أو إدراك الحليب الفاسد أو الأطعمة الفاسدة.

2020-04-06

دلالات:



الوادي الأخضر