الرئيسية / أخبار لبنان /ثقافة وفنون /مهرجانات بعلبك بين هجوم ريما الرحباني.. وإنتقاد اسلوبها "الإستعلائي"!

جريدة صيدونيانيوز.نت / مهرجانات بعلبك بين هجوم ريما الرحباني.. وإنتقاد اسلوبها "الإستعلائي"!

 

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار لبنان / مهرجانات بعلبك بين هجوم ريما الرحباني.. وإنتقاد اسلوبها "الإستعلائي"!

 

 

موقع المستقبل

شنت المخرجة ريما الرحباني هجوماً على لجنة مهرجانات بعلبك، مطلقة عليها اسم "لجنة ولدنات بعلبك"، على خلفية حفل "صوت الصمود" الذي قدمته مساء الاحد الماضي في معبد باخوس، ولم تأخذ إذناً من ورثة الاخوين رحباني لإعادة توزيع اعمالهما.

وفي المقابل تعرضت ريما للهجوم من قبل صحافيين ومتابعين رأوا ان اسلوبها استعلائي، في حين تفهم البعض الاخر مطاابة ريما المستمرة باحترام الحقوق التي اكدت انها معنوية، ولمحت في تعليق لها انها لم تطالب بالمال وأن من يطالبون به معروفون.

وكتبت عبر صفحتها على "الفايسبوك":

"دخلكن الاخوين مش تنين؟ ما فهمت انا اذا بدكن تعيدوا اي عمل من اعمالن.

اولاً مش لازم تاخدوا إذن من التنين؟ وخاصة إنّو من سنتين او تلاتة رحلكن إنذار بهالخصوص؟ وإلا نسيتو؟".

وتابعت ريما مهاجمة اعادة توزيع اعمال الرحابنة في الحفل وكتبت: "لما تاخدوا عمل تتعيدوه الأصول تعيدوه بصيغتو الأصلية المشرّفة إلكن ولغيركن وأكتر بكتير واللي كرمالا انتو عم تعيدوه والا كيف؟ انو شو بها الموسيقى الأصلية تينعاد توزيعا؟ وسلّمنا جدلاً انّو حابين ينعاد توزيعا، مع اني انا ضد ميّة بالميّة ودايما انا مع الأصليّة، هيك عمل في شي اسمو إذن اولاً لإعادة التوزيع، وفي مسؤولية وفي قيّمين آخرين أولى يوزّعوا ويشيروا ويبدوا رأين هاي مسؤولية كبيرة ما بيقرّرها مين ما كان.".

 

كما هاجمت اللجنة لاستخدامها صورة فيروز من دون استئذانها، وتابعت "صح النوم مش للأخوين؟ وما مرقت عندكن بال ٢٠٠٦؟

سادساً ما فهمنا شو خص المتنبي وكيف سلحب ع الأخوين؟ هيدا كان لازم يمرق فرداوي اذا شي متل البقيّة وإلا قصدكن إعتراف انّو من الأساس ملطوش من الاخوين؟

سابعاً مش كان لازم تستشيرونا بإختيار العمل وفقاً للمناسبة؟ انا يمكن كنت فضّلت جبال الصوان على فخر الدين مؤاتية للوضع أكتر خاصة وإنّو كل الشعب إستشهد ع البوابة من الجوع والسرقة والفحش والبطر تبعكن وتبع الحكّام اللي فوقكن!".

واكملت ريما هجومها على اللجنة وكتبت " اللي خرّب البلد هنّي امثالكن اللي بيِنهَبوا الدولة ومال الدولة لتمويل هيك مشاريع ومن جيوب الناس هنّي وفاتك الدولة والفاتك بالدولة وطبعاً فاتك بالجمع يعني فواتك الدولة.. إي

ما بعرف شو قصدكن بفخر الدين بهالمرحلة بالذات وهوّي الدين بالذات اللي قضى ع فخرنا وعلينا مش كورونا والا شفتو الغرب هيك عمل نسختوه لأن هيدا اللي شاطرين فيه النسخ".

وأكملت ريما معددة أسباب اعتراضها على الحفل " ما فهمنا ليه نينا سيمون وام كلثوم و و و و بيمرقوا سيدا وفيروز بتمرق يتبع؟ أيّة عبقري فيكن ابتدع هالشي؟".

وعاتبت اللجنة على تغييب كبار المبدعين قائلة " مجد بعلبك عملوه فيروز ونصري وصباح ووديع وهدى وملحم بركات وايلي شويري........... مش إنتو اللي عملتوه واكيد مش هونيك جوقة مش عارفة المِنجَيرة من المهَيرة يه يه يه والا بيّي راح اللي طالعة متل فريرو جاكو! والله عيب! الله يرحم مي عريضة!".

وأكدت ريما أن الاخوين رحباني لولا فيروز ما كانا ليصلا إلى العالمية وأنهما يعترفان بذلك".

وختمت قائلة:"حلّوا عن هالارث بقى حلّوا عنّو كفاه تشويه وتحريف! فرجونا عبقريتكن بلاه! ورجونا والله مننبسطلكن وانا اوّل وحدة بزقّفلكن وقوفاً بس ورجونا... زوّرتوا التاريخ زوّرتوا البلد وبأمثالكن الله لا يردّو".

2020-07-07

دلالات:



الوادي الأخضر