الرئيسية / المرأة والمجتمع /تغذية صحية /فوائد الافوكادو للرجال

جريدة صيدونيانيوز.نت / فوائد الافوكادو للرجال

صيدونيانيوز.نت/ تغذية صحية / 

فوائد الافوكادو للرجال

يعد الأفوكادو من الفاكهة التي الصحية لاحتوائه على الدهون الصحية الضرورية للصحة الجنسية، وسنلقي الضوء في هذا المقال عن فوائد الأفوكادو للرجال وفوائده الصحية الأخرى.

فوائد الافوكادو للرجال

تحتوي ثمرة الأفوكادو على الأحماض الدهنية الصحية، إضافةً إلى محتواها الغني من الفيتامينات مثل فيتامين ك وفيتامين ج، وفيتامين ب 6 وفيتامين هـ، والمعادن مثل النحاس والنياسين والريبوفلافين والمغنيسيوم والمنغنيز.

يقدم الأفوكادو العديد من الفوائد لصحة الرجال، منها ما يتعلق بالوظائف الجنسية ومنها ما يتعلق بالصحة العامة للرجال، وتتضمن فوائد الأفوكادو للرجال ما يأتي:

الحفاظ على الصحة الجنسية: 

أطلق شعب الأزتك على الأفوكادو شجرة الخصية لما تحتويه من عناصر غذائية مفيدة للصحة الجنسية للرجال، وتتضمن هذه الفوائد ما يأتي:

تحسين المزاج: وذلك لاحتوائه على الدهون الصحية والبوتاسيوم والفيتامينات، التي تحسن المزاج وهو من الأمور الضرورية للصحة الجنسية.

زيادة مستوى هرمون التيستوستيرون: يحتوي الأفوكادو على فيتامين هـ والزنك، وهما من العناصر الهامة لتحفيز الرغبة الجنسية والخصوبة، إذ يساهم الزنك في زيادة مستوى هرمون التستوستيرون، ويحسن فيتامين هـ نوعية الحيوانات المنوية.

الحفاظ على صحة البروستاتا: يحتوي الأفوكادو على مادة بيتا سيتوستيرول والتي تمنع تضخم البروستاتا وتقلل أعراض الإصابة.

الحفاظ على صحة القلب وذلك بتنظيم مستوى الكوليسترول في الدم، وتنظيم مستوى ضغط الدم، مما يقي من إصابة الرجل بامراض القلب، مما يؤدي إلى توقف النشاط الجنسي للرجل غالباً.

الحفاظ على صحة العينين وتقليل الضرر الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية بسبب احتوائه على مادة مضادة للأكسدة تتركز في أنسجة العين، ويقلل من خطر الإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بالعمر.

الوقاية من هشاشة العظام بسبب محتواه الغني من فيتامين ك الضروري لصحة العظام.

الوقاية من السرطان مثل سرطان القولون وسرطان البنكرياس وسرطان المعدة، كما يساهم في إيقاف نمو الخلايا السرطانية وتعزيز تكاثر خلايا الجهاز المناعي التي تدعم صحة الرجل.

تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب إذ يمنع الأفوكادو تراكم مادة الهوموسيستين في الدماغ والتي تضعف الدورة الدموية وتمنع وصول العناصر الغذائية للدماغ، كما تتداخل زيادة الهوموسيستين مع إنتاج السيروتونين والدوبامين والنورادرينالين وهي المواد الكيميائية المسؤولة عن تنظيم المزاج والنوم والشهية.

إزالة السموم من الأطعمة ومساعدة الجسم في التخلص منها عن طريق تنظيم عملية الإخراج.

تعزيز عملية الهضم بسبب محتواها الغني من الألياف التي تمنع الإصابة بالإمساك.

مضاد للميكروبات والالتهابات بسبب المواد النشطة المضادة للميكروبات خاصة بكتيريا الإشريكية القولونية المسببة للتسمم الغذائي، مما يقي الرجل من العديد الالتهابات والعدوى.

تعزيز عملية فقدان الوزن إذ يقلل الأفوكادو الشهية ويعطي شعوراً بالشبع، لكن يجب الحذر من الإفراط في تناول الأفوكادو دون تعديل الحصص الغذائية إذ إنه غني بالسعرات الحرارية التي قد تسبب زيادة الوزن للرجل إذا تم الإفراط في تناولها.

خفض مستوى السكر في الدم إذ تساهم الألياف في الأفوكادو في إبطاء تكسير جزيئات الطعام إلى سكريات قابلة للاستخدام، مما يعني امتصاص هذه السكريات داخل الجسم بطريقة متوازنة والحفاظ على مستوى السكر الطبيعي مما يقي من إصابة الرجل بالسكري الذي يسبب ضعف الانتصاب.

الحفاظ على صحة الشعر والبشرة إذ يقلل الأفوكادو من جفاف البشرة الناجم عن التعرض لأشعة الشمس والعوامل الجوية الجافة، كما يغذي الشعر الجاف والتالف، ويدخل الأفوكادو في مجموعة متنوعة من مستحضرات العناية بالشعر والبشرة الخاصة بالرجال أو النساء.
تأخير علامات الشيخوخة؛ تساعد مضادات الأكسدة على تأخير ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة المرتبطة بالتقدم في السن، كما يحمي الجلد من التلف الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية.

الحفاظ على مستوى الطاقة للرياضيين وذلك لأن الأفوكادو غني بالدهون الصحية الضرورية للرياضيين للحفاظ على مستويات الطاقة والصحة الجيدة، كما أن محتواه الغني من المواد الكيميائية النباتية التي تمد الجسم بالطاقة بصورة طبيعية.

تحسين الوظيفة الإدراكية المعرفية في كبار السن إذا تم تناوله بانتظام، إذ يعمل على زيادة مستوى اللوتين في دماغ وعيون كبار السن الأصحاء، ويقوم اللوتين بدوره على تعزيز الذاكرة ومهارات التواصل وحل المشكلات.

أطعمة أخرى مفيدة للرجال:

يساهم اتباع نظام غذائي صحي غني بالفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الأخرى في الحفاظ على صحة الجسم ودعم وظائف الأعضاء الداخلية والخارجية، إذ يساهم الطعام الصحي في الوقاية من أمراض القلب والسمنة واضطراب الهرمونات، كما يقي الرجال من الإصابة بسرطان البروستاتا والضعف الجنسي، ويمنع انخفاض هرمون التيستوستيرون، وفيما يلي نقدم بعض الأطعمة التي تفيد الصحة عامةً وصحة الرجال خاصةً:

السبانخ: يزيد السبانخ مستوى هرمون التستوستيرون بسبب احتوائه على البوتاسيوم، ويعزز تدفق الدم للعضو الذكري، ويمد الجسم بحمض الفوليك مما يقي من ضعف الانتصاب.

قشور التفاح: يقدم التفاح الكثير من الفوائد الصحية للجسم، ومن الفوائد المدهشة أن تناول قشور التفاح يقي من سرطان البروستاتا لاحتوائها على مركب حمض اليورسوليك الذي يوقف نمو خلايا سرطان البروستاتا عن طريق تجويع الخلايا.

البندورة: تحتوي البندورة على مادة الليكوبين التي تقي من سرطان البروستاتا، ويحسن أكل البندورة من جودة الحيوانات المنوية وحركتها، لذا تعد من أفضل الأطعمة التي تحافظ على الصحة الجنسية للرجال.

القهوة: تناول القهوة بانتظام بمعدل كوبين إلى ثلاثة أكواب يمنع حدوث ضعف الانتصاب بفضل المحتوى الغني من الكافيين، الذي يزيد تدفق الدم إلى القضيب وإرخاء العضلات والشرايين.

الفلفل الحار: يزيد الفلفل الحار من مستوى هرمون التستوستيرون، كما تساهم مادة الكابسسين وهي المادة الفعالة في الفلفل الحار في زيادة إفراز هرمون الإندروفين الذي يزيد الرغبة الجنسية ويعطي الشعور بالسعادة.

الجزر: يحسن الجزر من مستوى خصوبة الرجل وذلك بزيادة عدد الحيوانات المنوية وتحسن حركتها بسبب وجود الكاروتين.
الشوفان: يعتبر الشوفان منشطاً جنسياً إذ يحافظ على الانتصاب ويزيد الرغبة الجنسية.

 

2020-09-15

دلالات:



الوادي الأخضر