https://sidonianews.net/article207480 /مقدمات نشرات الاخبار التلفزيونية المسائية ليوم الاربعاء 17/10/2018
صيدونيا نيوز

جريدة صيدونيانيوز.نت / مقدمات نشرات الاخبار التلفزيونية المسائية ليوم الاربعاء 17/10/2018

جريدة صيدونيانيوز.نت / أخبار لبنان / مقدمات نشرات الاخبار التلفزيونية  المسائية ليوم الاربعاء 17/10/2018

 

 


وطنية - مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "لبنان"

اليوم ينتهي توزيع الحقائب الوزارية وغدا إسقاط أسماء الوزراء على الحقائب وغدا أيضا يعود رئيس المجلس النيابي نبيه بري من الخارج وبعد غد إجتماع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري لإعلان مراسيم الولادة.

كل ذلك يتم وسط أجواء تفاؤلية والمواقف كلها تؤكد هذه الأجواء.

وفي ظل ذلك أجرى وزير الخارجية العراقي محادثات في بيروت حول الوحدة الإقتصادية اللبنانية السورية العراقية.

وفي الخارج تفتيش أمني تركي لمنزل القنصل السعودي في اسطنبول في سياق التحقيق في إختفاء الصحافي جمال خاشقجي.

وفي فلسطين المحتلة يخيم شبح الموت على غزة التي تعرضت لغارات جوية إسرائيلية بحجة إنطلاق صاروخ من القطاع سقط على بيت إسرائيلي.

يذكر أن نتانياهو ووزير حربه ليبرمان أعطيا حركة حماس مهلة حتى يوم الجمعة لوقف مسيرات العودة وإلا فإن حربا ستشن على غزة.

اذن في قضية اختفاء خاشقجي النبأ الخاطىء عن إعفاء القنصل السعودي العتيبي من مهامه يثير بلبلة وترامب يقول إن أميركا بحاجة للسعودية في حربها ضد الارهاب والبارز اليوم تفتيش تركي لمنزل القنصل السعودي.

==================

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "nbn"

حبل المساعي والجهود السياسية على غاربه من بيروت الى جنيف في ربع الساعة الأخير الفاصل عن ولادة الحكومة العتيدة التي تجرَأ البعض على الجزم بحصولها بين آخر الأسبوع الحالي ومطلع الأسبوع المقبل.

المساعي الحالية تتركز سواء في العلن أو في السر على فكفكة آخر العقد المتصلة بالحقائب والحصص على أمل ألا تكون هناك شياطين معشعشة في التفاصيل.

وإذا ما تم التغلب على هذه التفاصيل الأخيرة فإن الطريق الى قصر بعبدا ستكون معبدة أمام الرئيس المكلف سعد الحريري حاملا المسودة الوزارية السحرية.

وفي هذا الإطار أكدت مصادر مواكبة للـ NBN أن الإيجابية بلغت حدها الأقصى وأن التشكيلة وصلت إلى النهائيات، وأن الولادة لن تعيقها ساعات إضافية مضيفة أن الأفضل بحسب ما يريد الحريري أن يزور قصر بعبدا ولا يخرج منه إلا رئيسا للحكومة بضربة واحدة وليس بزيارتين ويكون الرئيس نبيه بري قد عاد إلى لبنان ليكتمل النصاب الدستوري للولادة.

وفي الانتظار يتابع رئيس المجلس من جنيف التواصل مع بيروت وهو وإن أشار الى أنه لا يستطيع أن يقول إن تأليف الحكومة انتهى لكنه أكد أن التقدم هو على قدم وساق وقريبا وعسى ولعل وأضاف: المكيول أمامنا والفول أمامنا ولا يبقى إلا أن يوضع الفول بالمكيول واعتبر الرئيس بري أن الانتصار على الذات أولا وثانيا وعاشرا وأحد عشر كوكبا هو عبارة عن تأليف الحكومة اللبنانية.

التفاؤل عَكَسَه اليوم ايضا رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل الذي أكد غداة لقاء ليلي مع الرئيس سعد الحريري أنه سيكون للبنان حكومة قريبا جدا متمنيا أن تكون قادرة على العطاء علما بأن باسيل التقى مساء اليوم الوزير القواتي ملحم رياشي في ميرنا الشالوحي.

وعلمت الـ NBN ان أجواء الاجتماع جيدة والبحث تطرق إلى التعاون في مرحلة ما بعد تشكيل الحكومة كما علمت أن رياشي سينتقل إلى بيت الوسط موفدا من سمير جعجع ليضع الرئيس الحريري في نتائج اجتماع ميرنا الشالوحي.

خارجيا دخل محققون أتراك مقر القنصلية السعودية في اسطنبول في إطار متابعة قضية جمال خاشقجي فيما سحبت وكالات أنباء عالمية خبرا كانت قد نشرته عن إعفاء القنصل من مهامه ووضعه قيد التحقيق.

وفي الإطار عينه طار وزير الخارجية الاميركي من الرياض الى أنقرة حيث التقى الرئيس رجب طيب أردوغان الذي سيستخدم قضية الصحافي السعودي لتعزيز نفوذه الجيوسياسي على حد تعبير التايمز.

وبينما كان مايك بومبيو يطير في الجو بين السعودية وتركيا كان رئيسه دونالد ترامب يدافع عن الرياض في مواجهة مشرعين اميركيين وجهوا أصابع الاتهام الى القيادة السعودية.

ترامب قال في هذا السياق إنه يرفض معادلة: أنت مدان الى أن تثبت براءتك.. لا أحب هذا أكد الرئيس الأميركي.

وفي موقف له هذا المساء قال ترامب: ان الولايات المتحدة تحتاج إلى السعودية في الحرب على الإرهاب وضد إيران، وإنه لا يريد التخلي عن المملكة.

===============

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

أنجزت الـمهمة او تكاد، فالحكومة في آخر مراحل التطريز وتوزيع الحقائب بلا عقد ولا سجالات..

اللمسات الاخيرة لتبديل الحقائب بين الاطراف، لن تبدل بالايجابية التي ضربت اعلى المستويات، وما تبقى قابل للحل بلقاءات وصلت لجمع التيار والقوات..

بقوة الدفع المحلية انجزت المهمة بعد أن أخرتها الايادي او النوايا الخارجية، فأتم اللبنانيون جهادهم الاصغر بالتأليف، وباتوا على ابواب الجهاد الاكبر بالتنفيذ.. تنفيذ المطلوب من خططٍ ووعودٍ لانقاذ البلاد التي تلامس حد الجمود او الغرق بسيول الامطار والوحول ..

اللبنانيون ينتظرون مرسوم التشكيل الذي قال البعض انه خلال ايام، بل خلال ساعاتٍ قال آخرون، واللغة اللبنانية الفضفاضة كفيلة باخراج الجميع سعاة خيرٍ ومنتصرين ..

في غزة مساع صهيونية لرفع سقف التهويل، مع عجز حقيقي امام اهل غزة يكبح نوايا التصعيد، فيما جواب المقاومة في القطاع لم يتبدل: ان عدتم عدنا، وما سترونه ليس بسهل يسير..

اما ما رآه العالم اليوم من مشاهد لقاء رئيس الاركان الصهيوني مع نظراء عربٍ له بينهم السعودي، فيؤكد استسهال السعودية وحلفائها الارتماء في الاحضان الاسرائيلية، وهي أكثر ما تحتاجه اليوم، لعل تل ابيب تقدر على المساهمة بانقاذ آل سلمان من النفق الذي ادخلوا أنفسهم فيه داخل قنصلية بلادهم في اسطنبول، واول الحبال الاسرائيلية اعلان مصدرٍ صهيونيٍ تصديق تل ابيب لرواية الرياض حول قضية الخاشقجي..

تصديق صدق عليه ترامب باعلانٍ صريح: لا يمكننا الابتعاد عن السعودية، والسبب المعلن الحاجة لها في محاربة الارهاب كما قال، اما السبب الحقيقي فقد فسره وزير خارجيته من انقرة بعد قدومه من الرياض، الحاجة لملياراتها التي لا يمكن التخلي عنها. فهل سينجي ترامب بن سلمان؟ ام ان الاخير سيغرقه معه في دماء الخاشقجي؟ أو هل سينجح بن سلمان بالافلات، وتقديمه للرأي العام كبش فداء، قد يكون دبلوماسيا او امنيا على ما يتم تداوله في غير مكان؟

================

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "او تي في"

الحكومة اللبنانية الجديدة أقرب من أي وقت مضى. أما العقدة الأخيرة التي يجري العمل على تذليلها، فمرتبطة بحصة القوات اللبنانية، التي تبحث في هذه الأثناء في المقر العام للتيار الوطني الحر في ميرنا الشالوحي، بين رئيس تكتل لبنان القوي الوزير جبران باسيل ووزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال ملحم رياشي، موفدا من رئيس حزب القوات.

وفي انتظار الدخان الأبيض المأمول، يجدر التوقف عند الملاحظات الآتية:

أولا: بات واضحا أن رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري اتخذ قراره بالسير بالتأليف بعد فترة انتظار طويلة لغير سبب وسبب، وهو أبلغ المعنيين بالأمر، ولاسيما المعرقلون السابقون، مشددا على أن التشكيل سيتمْ، ومتمنيا التعامل بإيجابية لتحقيق النجاح في أسرع وقت ممكن.

ثانيا: من الأكيد أن ايداع العقدة الدرزية لدى رئيس الجمهورية، بما وضعها عمليا على سكة الحل، فعل فعله في تسهيل التشكيل، مع الاشارة الى ان رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي واصل اندفاعته نحو التأليف اليوم ،بتغريدة حث فيها الجميع على تشكيل قريب.

ثالثا: تشير المعلومات الأولية المتوافرة حول شكل الحكومة العتيدة، إلى أن الأحجام المضخمة سقطت، وأن منطق احتكار الطوائف والمذاهب طار، وأن المعيار الموحد اعتمد، وأن نتيجة الانتخابات النيابية الأخيرة شكلت الأرضية المشتركة لتحقيق عدالة التمثيل الوزاري.

رابعا: يحاول بعض الأفرقاء اضفاء صورة إعلامية مغايرة للواقع، عبر اعتبار التمنيات انجازات، والأحجام الطبيعية انتصارات وكسرا للآخرين، وهذا أمر قد يكون مفهوما لتبرير التراجع والتنازل أمام الجمهور، في اطار اللعبة السياسية التقليدية في لبنان.

خامسا وأخيرا: يبقى الأهم من الاعداد والحصص والحقائب والتنافس السياسي المحلي، أن تنتصر ارادة اللبنانيين بتشكيل حكومة فاعلة ومنتجة، تبادر فورا إلى التصدي للقضايا الملحة كيانيا واقتصاديا وحياتيا، التي لم تعد تحتمل الانتظار.

================

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

لا يزال مرتفعا منسوب التفاؤل بإقتراب ولادة الحكومة، تزامنا مع إرتفاع منسوب الأمطار. وخيرات تشرين تعد بإنفراجات، لكنها تحتاج إلى المزيد من الاتصالات للانتهاء من التفاصيل العالقة بالنسبة للتمثيل المسيحي.

فرئيس الجمهورية أمل بتشكيل الحكومة في أسرع وقت ، والرئيس نبيه بري الذي كان متفائلا قال إن الفول موجود والمكيول موجود، والوزيران جبران باسيل وملحم الرياشي التقيا بعد طول غياب، وطولِ سجالات.

ويستمر التواصل بين القصر الجمهوري وبيت الوسط الذي شهد سلسلة إتصالات غير معلنة جمع بين خلاصاتها إتفاق على ضرورة ولادة الحكومة والمباشرة في تفعيل العمل بالملفات الحيوية، الاقتصادية تحديدا، وخصوصا مقررات سيدر التي يحيط بها إهتمام لبناني ودولي.

التفاؤل الحكومي رافقه توقيف المحكمة العسكرية الفار من وجه العدالة شاكر برجاوي ، المتهم في أحداث الطريق الجديدة التي سقط ضحيتها قتلى وجرحى وقد شهدت الجلسة سجالا قانونيا بين رئيس المحكمة ووكيل برجاوي من جهة والقاضي هاني الحجار من جهة اخرى.

وعلى خط قضائي آخر، كشفت المحكمة الدولية أن رئيس تحرير جريدة “الأخبار” إبراهيم الامين خضع لقرارها ونفذ الحكم الصادر بحقه إذ دفع عشرين ألف يورو غرامة بعد إدانته بتحقير المحكمة وعرقلة سير العدالة عن علم وقصد من خلال نشر معلومات عن شهود سريين مزعومين في قضية عياش وآخرين.‏

================

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "ام تي في"

ولادة الحكومة المنتظرة جدا صارت في دقائقها الاخيرة لكن لا يمكن الاسترسال في التفاؤل لأن العقدتين الباقيتين يمكن ان تعوقها او تأخذها في متاهة يبدو أن أحدا لا يريدها، العقدة الأولى وهي الاكبر تتمثل في اصرار رئيس الجمهورية على عدم منح القوات حقيبة العدل، الامر الذي تواجهه القوات بالقول اذا مش العدل مش عدل انطلاقا من رفضها ما أسمته بفتات الحقائب، هذا الواقع يهدد عملية الولادة بخطر أكيد ويضعها أمام احتمالين، الأول ان يجمد الرئيس الحريري عملية التأليف وهو الذي جزم بأنه لن يدخل حكومة من دون القوات لأن توازن الحكومة سيميل لغير مصلحته، الثاني ان تمتنع القوات عن المشاركة في الحكومة ولطالما جزمت بأنها لن تقدم هذه الهدية المجانية لأحد.

في السياق سأل الوزير باسيل السعاة عن أمرين الاول اذا اخذت القوات العدل فبأي حقيبة يعوض على رئيس الجمهورية، والثاني أي اداء لوزراء القوات في الحكومة وهل سيواصلون تعقب وزرائنا والضغط عليهم؟ وكان الحاج وفيق صفا سعى مع باسيل الى تليين موقفه جازما بتثبيت الاشغال للمردة، الامر لم يتقبله باسيل بعد، ولكن رغم العقد فإن الجو العام يغلب عليه التفاؤل، اذ يعتبر المتابعون أن المسألة تكمن في استعادة الثقة المفقودة بين المكونات المعنية والأمر ضروري وغير مستحيل، وهذه الغاية من لقاء رياشي باسيل في ميرنا شالوحي مساء والذي سبقه اجتماع بين باسيل والرئيس عون بعيدا من الاعلام، في المحصلة الكل يعي بأن تأليف الحكومة ليس ترفا بل ضرورة قصوى بعدما غمرت الماء مركب الاقتصاد مهددة اياه بغرق اكيد، هكذا قال ماكرون للرئيس عون وهكذا يقول الخبراء، وهكذا يقول حزب الله المتوجس من العقوبات الاميركية.

================

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "ال بي سي"

انها اللحظة الاقليمية المناسبة لولادة الحكومة اللبنانية، من العراق حيث إتفق على تقاسم السلطة عبر توزيع الرئاسات الثلاث، الى سوريا التي فتحت حدودها مع الدول العربية، الى السعودية والهجمة الدولية على المملكة التي رافقت قضية جمال خاشقجي.

هذه اللحظة، أضف اليها صعوبة الوضع الاقتصادي والضغط الفرنسي لضرورة الاسراع في تأليف الحكومة، تمهيدا لبدء تنفيذ مقررات مؤتمر سيدر، والاجتماعات الداخلية المتسارعة، وإمكان انجاز التفاهمات خلالها، تجعل الحكومة على بعد أيام قليلة من التشكيل.

بالامس، كانت الحكومة محور لقاءات بعبدا وبيت الوسط، اما اليوم، فهي محور لقاءات الخارجية، حيث عقد الوزير جبران باسيل اجتماعات متلاحقة مع رئيس وحدة الارتباط والتنسيق في حزب الله الحاج وفيق صفا، ووزير السياحة افيديس غيدانيان والنائب ابرهيم كنعان، قبل ساعات من اجتماع ضم الى باسيل وكنعان، وزير الاعلام ملحم رياشي موفدا من الدكتور سمير جعجع في المقر العام للتيار.

في المعلومات، ما أصبح ثابتا حتى الساعة هو وحدة المعايير التي على اساسها ستشكل الحكومة، اما توزيع الحقائب، فهو يخضع لجوجلة، لا سيما في ما يرتبط بحقائب القوات اللبنانية، المصرة حتى الساعة على الحصول على ما تسميه احدى الحقائب الاساسية والمتمثلة بالاشغال، او الطاقة، او الخارجية او الاتصالات بعدما حسم ان وزارة العدل ستبقى من حصة رئيس الجمهورية، الذي تخلى عن منصب نائب رئيس الحكومة مجددا لصالح القوات اللبنانية، من دون ان يتحول ذلك الى عرف.

لكن الاهم من كل ما سبق، هو التفاهمات التي علمت الـ LBCI انه تم التوصل اليها بين رئيس الجمهورية ورئيس المجلس النيابي ورئيس الحكومة ورئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط حول ضرورة تحويل الحكومة المقبلة من حكومة متاريس ومحاصصة، يتناكف خلالها الوزراء، الى حكومة انتاج، تعتمد استراتيجيات وتضع رؤية تمنع التعطيل.

فهل يشهد اجتماع باسيل - الرياشي الليلة تفاهما مماثلا ام تغرد القوات اللبنانية خارج سرب تحويل الحكومة من حكومة تعطيل الى حكومة عمل تحدث الفرْق الذي يريده المواطنون ؟

فالمواطنون أرهقتهم التجاذبات، وأتعبهم الموت اليومي المتنقل من اعمالهم المتوقفة، الى ابواب مستشفياتهم، الى غلاء مدارسهم، حتى لم يعد يرهبهم الموت الحقيقي الذي يكاد يخطفهم في لحظة هرب الى الافضل، كما حصل مع عائلة وليد الحكيم، فيما كل ما يطلبه المواطنون من السياسيين، حلا يبقيهم في ارضهم .

===============

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

طبقا لاستخدام عبارات الولادة فإن الحكومة " على لياليها " .. وإشارات " الطلق" شعر بها هذا المساء جبران وملحم وكنعان في غرف ميرنا الشالوحي على أن تدخل الولادة غرف بيت الوسط فائقة العناية ليلا وعلى توصيف القابلة القانوينة النائب ادغار معلوف " حضروا المغلي " . آخر تداولات العملة الوزارية جاءت لتوضيب الحقائب المتنازع عليها .. وقد أضيفت إليها أخيرا وزارتا العمل والإعلام فضلا عن الأشغال والعدل .. وإذا ما ذللت العقبات الاخيرة فإن التشكلية موعودة بظهور في بعبدا قريبا لمسات الثلاثي الحكومي توضع محليا فيما الثلاثي الدولي الإقليمي يضع اللمسات الاخيرة على الإخراج المسرحي السياسي لمقتل الصحافي جمال خاشقجي فمع دخول المحققين الاتراك منزل القنصل السعودي في اسطنبول والتفتيش بدءا من الحديقة الخلفية ظهرت علائم التسويات من قلب البيت الأبيض الذي أعلن رئيسه أنه لا يريد الابتعاد عن السعودية وعبر مجددا عن أمله ألا يكون أفراد من العائلة الحاكمة في السعودية ضالعين في اختفائه. ومن دون أن يتهمه أحد جزم ترامب أنه لا يحاول توفير غطاء للسعودية وقال إن الولايات المتحدة طلبت الى تركيا تسجيلات صوتية ومصورة ربما تكون لديها فيما يتصل باختفاء خاشقجي بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول وكلام الرئيس الأمريكي يفضحه .. فهو لا يوفر الغطاء للسعودية فحسب بل يجنب تركيا عقوبات ضاغطة وقد مهدت لرفعها زيارة وزير الخارجية مايك بومبيو الذي توقع صدور قرار قريب يرفع العقوبات مشيرا إلى أن بعضها كان مرتبطا باحتجاز أنقرة رجل دين أمريكي أفرج عنه الأسبوع الماضي وتقطيع صفْقة ترامب أردوغان على خط الرياض ليس أقل إيلاما من الأنباء المتواترة عن تقطيع جسد صحافي في قنصلية .. فإذا صحت هذه الأنباء والتسجيلات التي عرضت نصها صحيفة يني شفق التركية فإن اعادة الوصل السياسية عبر المنشار الأمريكي التركي السعودي ستفاقم المحاسبة في قلب البيت الأمريكي أولا وطلائع المساءلة ظهرت في كلام عضوين نافذين في مجلس الشيوخ الأمريكي هددا بفرض عقوبات على السعودية إذ اتهم السيناتور ليندسي غراهام المقرب الى ترامب، ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بـ"قتل" خاشقجي، داعيا إلى إقصائه عن الحكم في المملكة كذلك رفض السناتور الجمهوري ماركو روبيو الأخذ بالاعتبار الخوف من فقدان صفقات تسلح مع الرياض في حال فرض عقوبات عليها. وللمرة الاولى يحشد الجمهوريون والديمقراطيون على ملف واحد .. لكن الحساب الدستوري لا يتوافق وحسابات ترامب في النقد والتسليف .. والرئيس الأمريكي لا يزال يترقب دلائل من تركيا التي بدورها تنتظر في سوق " عكاظ" للبيع والشراء. ويد أنقرة اليوم على " الزر " .. حيث تحتفظ بالحقيقة ولا تفرج عنها رسميا في انتظار " تسعير " الثمن . وتركيا العامرة بمسلسلات وادي الذئاب المدبلجة .. قادرة اليوم على انتاج مسلسل آخير : اسمه اختفاء جمال خاشقجي وتحلل الجثة .


www.Sidonianews.Net

Owner & Administrator & Editor-in-Chief: Ghassan Zaatari

Saida- Lebanon – Barbeer Bldg-4th floor - P.O.Box: 406 Saida

Mobile: +961 3 226013 – Phone Office: +961 7 726007

Email: zaatari.ghassan@gmail.com - zaataripress@yahoo.com

https://sidonianews.net/article207480 /مقدمات نشرات الاخبار التلفزيونية المسائية ليوم الاربعاء 17/10/2018