الرئيسية / أخبار صيدا /جمعية الرسالة الزرقاء - صيدا /جمعية الرسالة الزرقاء تستنكر التعرض والإساءة للرئيس فؤاد السنيورة

جريدة صيدونيانيوز.نت / جمعية الرسالة الزرقاء تستنكر التعرض والإساءة للرئيس فؤاد السنيورة


جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار صيدا / جمعية الرسالة الزرقاء تستنكر التعرض والإساءة للرئيس فؤاد السنيورة

 

بيان صادر عن جمعية الرسالة الزرقاء

صباح الآمال وضمير الحق السّاكن في قلب العدالة الملتزمة في رفض كل الإساءات وشجب جميع التصرفات التي تعرضت لدولة الرئيس فؤاد السنيورة رجل دولة ورجل قيم يعامل الجميع على قاعدة الإلتزام والمثابرة في تحقيق جميع الاهداف التى من شأنها معالجة التحديات التي يمر بها الوطن بشكل عام ومدينة صيدا بشكل خاص ودعم الدور الإيجابي للشباب من خلال جمعياتهم  كشركاء في تعزيز تنفيذ خطط التنمية والحفاظ على السلام المستدام؛ حيث العبور قدرةٌ على إضاءة مسار إحدى اهدافه" أريد صيدا مقصدا وليس معبر طريق"
"(ﻣﻦ ﺳﻤﻊ ﺑﺄﺫﻧﻪ ﺻﺎﺭ ﺣﺎﻛﻴﺎً، ﻭﻣﻦ ﺃﺻﻐﻰ ﺑﻘﻠﺒﻪ ﻛﺎﻥﻭﺍﻋﻴﺎً، ﻭﻣﻦ ﻭﻋﻆ ﺑﻔﻌﻠﻪ ﻛﺎﻥ ﻫﺎﺩيا .. " الإمام الشافعي)" لك كل الشكر والمحبة والتقدير لكل اللقاءات التي جمعتنا والتي شكلت حافزا في متابعة مسيرة التحديات التي تواجهها أكثر الجمعيات التي تتميز بحيادية وطنية.
ان جمعية الرسالة الزرقاء اذ تعبر عن تقديرها واحترامها عالياً للحراك الشعبي السلمي والحضاري العارم الذي يشهده لبنان منذ اكثر من ثلاثة اسابيع، وندعم كل حركة مطلبية تناصر القضايا الاجتماعية الملحة وتدعو تعديل و تطوير السياسات الاقتصادية الاجتماعية والقانونية الهادفة الى اعادة بناء الوطن وطن الكرامة والحرية  والعدالة الاجتماعية.
ونعتبر ان حرية التعبير حق يكفله الدستور  للمواطنين على ان لا يسيء الى حرية وكرامات الآخرين فكيف اذا كانت الاساءة تطال هامة وطنية ودولية كدولة الرئيس فؤاد السنيورة الذي اثبت في كل المحطات الصعبة التي تولى فيها المسؤولية الوطنية في وضع السياسات والإجراءات المالية ووقفة العز والوطني في فترة الإعتداء الإسرائيلي على لبنان ٢٠٠٦ المدينة و دوره الإيجابي في الندوة البرلمانية والمستمر حتى اليوم والسعي الدؤوب من اجل تأمين المصادر والموارد التي كان لها الدور الحاسم في تحقيق الكثير من المشاريع والانجازات في المدينة والتي كان دولة الرئيس السنيورة ولا يزال يحرص على تفقد العديد من هذه المشاريع بحضوره شخصيا مع الوفود الداعمة واستقباله الأسبوعي للعديد من أبناء الوطن وإصغائه المتميز الفعال وإعطائهم الحق بالتعبير والأخذ بعين الإعتبار لجميع الآراء والنظر في تحقيقها.
لدولة الرئيس فؤاد السنيورة والعائلة وفريق العمل الصحة، المحبة، الطمأنينة والإحترام.

2019-11-11

دلالات:



الوادي الأخضر