الرئيسية / أخبار صيدا /بلدية صيدا /بالصور : السعودي أطلق من بلدية صيدا صرخة للمطالبة بتسديد المستحقات والعائدات لبلديات إتحاد صيدا الزهراني: نخشى أن يأتي يوم تحل البلديات نفسها وتسلم المفاتيح للدولة

جريدة صيدونيانيوز.نت / بالصور : السعودي أطلق من بلدية صيدا صرخة للمطالبة بتسديد المستحقات والعائدات لبلديات إتحاد صيدا الزهراني: نخشى أن يأتي يوم تحل البلديات نفسها وتسلم المفاتيح للدولة

جريدة صيدونيانيوز.نت / اخبار مدينة صيدا / السعودي أطلق من بلدية صيدا صرخة للمطالبة بتسديد المستحقات والعائدات  لبلديات إتحاد صيدا الزهراني: نخشى أن يأتي يوم تحل البلديات نفسها وتسلم المفاتيح للدولة

 

غسان الزعتري ورئيفة الملاح / إعلام بلدية صيدا

عقد رئيس إتحاد بلديات صيدا الزهراني، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي مؤتمرا صحفيا في قاعة المرحوم رفقي أبوظهر في القصر البلدي في المدينة وبحضور رؤساء وممثلي البلديات المنضوية في الإتحاد خصص لإطلاق صرخة مطالبة بتسديد مستحقات بلديات الإتحاد منذ العام 2018 ، محذرا من أن وضع البلديات للقيام بمسؤولياتها أصبح صعبا للغاية، وهناك خشية من قيام بلديات بحل نفسها وتسليم مفاتيح البلديات للدولة كي تديرها إذا لم يتم تسديد هذه المستحقات.

شارك في المؤتمر الصحافي رؤساء البلديات السادة : رفعات بوسابا( الميه وميه ) – جورج سعد (البرامية ) – أحمد خليفة (الغازية) – خالد صوما ( طنبوريت ) – إبراهيم مزهر ( بقسطا) – إيليا مشنتف ( عبرا ) – مارون أنطون (القرية) – بطرس صليبا(مجدليون) – داني جبور(عين الدلب) – نقولا أندراوس (الصالحية) .  كما حضر ممثلون عن البلديات السادة : السيد حسن السيد صالح(نائب رئيس بلدية حارة صيدا )  وأحمد الجبيلي (ممثل بلدية حارة صيدا في الإتحاد )– شيراز زيعور(نائب رئيس بلدية عنقون)  - السيدة زهرة الدرزي ( رئيسة المصلحة الإدارية والمالية في بلدية صيدا والقائمة بأعمال أمانة سر الإتحاد)، والمراقبان في ورش الإتحاد  مصطفى أرناؤوط وأحمد الغربي.

السعودي

إستهل المهندس السعودي المؤتمر الصحافي مرحبا بالحضور من رؤساء وممثلي البلديات في الإتحاد وبممثلي وممثلات وسائل الإعلام.

وقال: الوضع في البلديات لا يطاق و لهذا السبب  إجتماعنا هو لعرض الواقع المادي المتردي للبلديات وهذه ثالث سنة البلديات لم تأخذ حقوقها.  الحمل الان على البلديات  وهي ترزح تحت هذا الواقع والمسؤوليات وقد واجهت تداعيات عديدة منها الحراك وجائحة كورونا والوضع الإقتصادي وإنفجار مرفأ بيروت ..

من هنا نقول كيف للبلديات أن تتحمل كل هذه المسؤوليات والمستحقات غير مسددة. نجتمع لنوصل صوتنا وصرختنا للدولة اللبنانيه خصوصا وزارة الداخلية المسؤولة عن البلديات

وتابع : لا يخفى على أحد الواقع المأساوي الذي يمر فيه بلدنا الحبيب لبنان وتداعياته الإقتصادية والمعيشية  الصعبة على مجمل أبناء  الشعب اللبناني وكافة المقيمين في هذا البلد وفي كل المدن والمناطق.

هذا الواقع الكارثي  إنسحب أيضا على البلديات اللبنانية كافة، ومنها البلديات المنضوية في إتحاد بلديات صيدا الزهراني الذي يضم 16 بلدية .

لذلك نجتمع اليوم  كرؤساء بلديات في الإتحاد لنطلق صرخة من أجل تمكين بلدياتنا  من الإستمرار في تحمل المسؤوليات الملقاة على عاتقها تجاه الدولة وتجاه المواطنين وأبناء البلدات الكرام.

وأضاف: المسؤوليات كبيرة والأزمات كثيرة ومتتالية لم يعد بإمكان أي بلدية  على تحملها .

 كيف يمكن للبلديات، ولا سيما البلديات الصغيرة، من تحمل هذه الأعباء دون موارد مالية ودون دفع الدولة لمستحقات البلديات المتوقفة منذ العام 2018 ..

ما هو مطلوب من البلديات اليوم أكبر  من طاقتها على التحمل ويصح فيها المثل :  العين بصيرة واليد قصيرة.

صحيح أن  بلديات المدن الكبرى  لا تزال صابرة وتتحمل ، ولكنها على قاب قوسين أو أدنى من أن يصبح وضعها مشابها لوضع البلديات الصغيرة المأساوي.

ماذا تنتظرون منا إذا لم يتم تسديد مستحقات البلديات المتوقفة منذ العام 2018، حتى ولو تم تسديدها للبلديات، فإن ما نواجهه كبير وأزمات صعبة تنوء تحتها دول وليس بلديات...

نحن نواجه بإمكانيات معدومة جائحة كورونا وتداعياتها، وتطبيق مقررات التعبئة العامة الصحية والإجتماعية، وكذلك الإرتفاع الكبير في الأسعار ومطلوب من البلديات أيضا أن تواكب عمل مراقبة الأسعار، ومسؤوليات أخرى أيضا،   وكل ذلك بإمكانيات معدومة .

نداء أخير وصرخة نطلقها اليوم : أنصفوا البلديات وأنصفوا إتحاد بلديات صيدا الزهراني، من خلال صرف المستحقات البلدية المتوقفة ، وأيضا من خلال دعم إستثنائي للبلديات ، لأننا نخشى أن يأتي اليوم الذي  قد تضطر فيه بعض البلديات لحل مجالسها وتسليم مفاتيحها للدولة، ونخشى أن يكون هذا اليوم قريبا.

وختم الرئيس السعودي معلنا بأن المؤتمر الصحافي هو لإطلاق صرخة وسيعقب ذلك سلسلة من اللقاءات مع المسؤولين وإن شاء الله نصل إلى النتيجة المرجوة، لأننا في إتحاد بلديات صيدا الزهراني نصر على تحمل مسؤولياتنا ولكن أنصفونا بالإفراج عن المستحقات البلدية.

مداخلات

ثم كانت مداخلات لعدد من رؤساء البلديات حيث حذر رئيس بلدية الميه وميه السيد رفعات بوسابا من واقع البلديات المرير،  مثنيا على ما أعلنه الرئيس السعودي في المؤتمر الصحافي مؤكدا بأنه في ظل هذا الواقع قد نجد أنفسنا توقف عن المضي في مسؤولياتنا ونسلم مفاتيح البلديات إلى سعادة محافظ الجنوب ليتولوا حمل الهموم الكبيرة التي تضطلع بها البلديات ولم تعد تطيق ذلك بسبب شح وانعدام الموارد المالية وعدم دفع المستحقات.

كما توالى على  المداخلات رئيس بلدية البرامية السيد جورج سعد ، والسيد حسن السيد صالح والحاج أحمد الجبيلي عن بلدية حارة صيدا ، ورئيس بلدية الصالحية السيد نقولا أندراوس ، فأكدوا على ضرورة تلبية مطالب بلديات الإتحاد لتمكينها من مواصلة عملها ومسؤولياتها.

 

 

2020-09-01

دلالات:



الوادي الأخضر